منوعات

مرض اليرقان عند الأطفال والكبار وطرق العلاج منه وأسابه وأعراضه

مرض اليرقان غير مرتبط بفئة عملية معينة فهو عرضة لكل شخص سواء كان طفلا أو شابا أو كبير في السن وهو عبارة عن وجود إصفرار على الجلد أو في العينين

يظهر نتيجة تكوين مادة من صبغة تسمي ” بيليروبين “عندما تزداد تلك الكمية بالجسم ينتج عنها الإصفرار” اليرقان” فالسبب زيادة تلك الصبغة وجود مشكلات بالكبد ومن هنا نتكلم عن أعراض وأسباب وكيفية علاجه

أولا أسباب الإصابة بمرض اليرقان عند البالغين

. وجود مشكلات بالكبد

. متلازمة جيلبرت  ويعتبر هذا المرض من الأمراض الوراثية

. التهاب في القناة الصفراوية

. ركود صفراوي

. إنسداد في القناة الصفراوية

. وجود فقر في الدم الإنحلالي

. الأشخاص الذين لديهم سرطان بالكبد

. الجفاف عند الأطفال يؤدي وجود اليرقان

ثانيا كيفية علاج الإصابة باليرقان عند البالغين

. عمل فحوصات دم شامل

. باستمرار نقوم بفحص الكبد ووظائفه

. معرفة إذا كان الكبد به التهابات

. تحاليل كاملة للبول

. عمل اشاعات فوق صوتية الخاصة بحالة الكبد

. خزعة للكبد

أسباب الإصابة بمرض اليرقان

. كرات الدم الحمراء تكون أعلى من نسبة الكبار فيؤدي ذلك إلى إنتاج البيليروبين وتراكمه

. عند أطفال حديثي الولادة يكون الكبد غير مكتمل فلذلك يكون ليس له قدرة على التخلص من تلك الكميات التي تراكمت من مادة البيليروبين بالدم

. في حالة الأطفال حديثي الولادة يتم امتصاص مادة البيليروبين في الامعاء بدلا من خروجها في البراز وطردها من الجسم

علاج اليرقان عند الأطفال حديثي الولادة

. الإكثار من الرضاعة الطبيعية لأن لبن الأم يعمل على تنشيط الأمعاء فيجعلها قادرة على التخلص من البيليروبين

. تسليط ضوء معين على الطفل وهو يسمي ” بالعلاج الضوئي” ويتوافر ذلك الضوء في المستشفيات فقط

خامسا المضاعفات التي يسببها مرض اليرقان

يؤدي إلى الإصابة بفقر الدم والتهاب حاد بالكبد وفشل كلوي وكبدي وجود انتفاخات وجود آلام بالمعدة دون انقطاع وجود نزيف كل تلك المضاعفات من الممكن إن تؤدي إلى الوفاة

 

 

 

السابق
أسباب وأعراض الفشل الكلوي
التالي
تعرف على الوذمة أعراضها أسبابها وطرق الوقاية منها