منوعات

داء فقد الشهية العصابي والأعراض التي يسببها

 داء فقد الشهية العصابي هو عبارة عن وجود اضطراب عند الأكل عادتا نجد أن الأشخاص يخافون من وجود زيادة في الوزن

نجد لديهم فقد في الشهية العصابي لذلك نجد أن ذلك الخوف الذي لديهم يعمل على تقلص الطعام الذي يتناوله لينتج عن ذلك النحافة هذا النوع من المرض يؤثر على الإنسان جسديا وروحيا

حيث يظهر على الشخص المصاب بفقد الشهية العصابي النحافة بدرجة خطيرة على جسمه وينبهون من حوله على ذلك إلا أنه لا يصدق كلام من حوله

وينظر لنفسه بأنه ما زال ثمين ويجب عليه تقليل طعامه لينتج عن ذلك الشعور الروحي فقدان الشهية العصابي

ومن هنا نجد أن الدراسات أثبتت أن نسبة كبيرة من الشباب في سن المراهقة يصابون بفقد الشهية العصابي

فكلما تم اكتشاف ذلك المرض كلما سهل علي نفسه طريقة علاجه وسرعة الاستجابة له فإذا لم يتم علاجها مبكرا سوف تتحول إلى داء مزمن يصاحبه مدي الحياة

وفي تلك الحالة يؤدي إلى وجود مشكلات صحية خطيرة قد تؤدي إلى فقد حياة الشخص المصاب بفقد الشهية العصابي  والاصابة ببعض الأمراض الخطرة مثل القلب والكليتين

الأعراض التي تسببها فقد الشهية العصابي

عادتا أصحاب الإصابة بفقد الشهية العصابي لا يشعرون بوجود أعراض ويمكرون إصابتهم بذلك المرض

ولكن المتواجدين حول الشخص المصاب يجب عليهم ملاحظة بعض الأعراض والعمل على معالجة الشخص وعرضه على الطبيب ومن تلك الأعراض ما يلي

. الوزن لدي الشخص المصاب بفقد الشهية العصابي يكون وزن جسمه غير صحي

. إذا تم ملاحظة أن الشخص المصاب بمرض فقد الشهرة العصابي لديه خوفا دائما من أن يزيد وزنه

. رفض الإنسان المريض بأن يعترف بوزن جسمه السليم الذي من المفترض أن يكون عليه والطبيعي لأي جسم صحي

. إذا كان المريض نحيف ورغم ذلك يعتقد أنه ثمين ويريد أن يخسس جسمه أكثر فذلك مصاب بمرض فقد الشهية العصابي

. التحكم والتصرف بطريقة قهرية

. يقلص كميات الطعام الذي يتناوله بطريقة سريعة

. يمارس الرياضة بكثرة لفقد وزنه مع إنه نحيف

السابق
متلازمة الأمعاء المتسربة مشكلة صحية يصعب تشخيصها  فما هو تسرب الأمعاء وكيفيه علاجها
التالي
مجموعة من المعلومات القيمة عن النشويات التي تزيد الوزن

اترك تعليقاً