منوعات

طرق الوقاية من مرض الدرن (السل)

يعتبر هذا المرض من الأمراض الخطيرة المعدية و سبب الإصابة به البكتيريا المتفطرة السلية و يؤثر هذا المرض على الرئتين كما أن هذه البكتيريا تهاجم أجزاء كثيرة في الجسم مسببة أمراض أخرى.

حالات الإصابة ببكتيريا السل

يوجد حالتين للإصابة ببكتيريا السل الحالة الأولى و هي السل النشط و الحالة الثانية هي السل الكامل الغير نشط و يتسبب السل الكامل في وجود بكتيريا تسبب أمراض كثيرة في الجسم

و لكن لا تنتقل للآخرين و ليس لها علامات أو أعراض على الشخص المصاب و على العكس السل النشط فإنه يسبب العدوى و ينقل للآخرين و له أعراض كثيرة تظهر على المصاب مثل السعال الشديد و ألم في الصدر.

ما هي الطرق التي ينتقل بها مرض السل

كما تحدثنا سابقا أن بكتيريا السل لها تأثير على أجزاء عديدة بالجسم و عندما تستنشق في الرئتين و تنمو تبدأ في الانتقال إلى أجزاء أخرى من الجسم من خلال الدم و يمكن نقلها عن طريق السل النشط إلى الآخرين عندما تتركز هذه البكتيريا في الحلق و الرئتين

و لكن في حالة وجود هذه البكتيريا في العمود الفقري أو الكلة تصبح غير معدية و أسباب انتقال العدوى هي التعرض لهواء ملوث به بكتيريا السل و في حالة العطس أو الكحة تنتقل العدوى للآخرين

و أثناء الضحك أو الغناء تصل العدوى لأشخاص أخرى و عند مرافقة شخص مصاب بالسل لفترة طويلة يحتمل نقل العدوي و عدوى السل لا يمكن أن تنقل للآخرين عن طريق التقبيل و لا باستخدام الأدوات الشخصية و لكن أثبتت الدراسات أن انتقال العدوى يعود الأعراض الأولية التي ترافق المرض و يمكن تفادي العدوي باستخدام العلاج المناسب بعد الإصابة بالمرض و بعد مرور أسبوعين من تناول العلاج تنعدم الإصابة.

نصائح تجنبك انتقال السل

ينصح الأطباء بتناول لقاح السل و وقاية الرضع و الأطفال من الإصابة لأنهم أكثر عرضة و تناول التطعيمات اللازمة المعتمدة من الدولة.أقرأ أيضا تعرف على السل وارتباطه بنوع الجنس

السابق
تعرف على أسباب تكون البواسير و كيف تقي نفسك منها
التالي
وصفات سهلة يمكن إزالة حب الشباب بها نهائيا

اترك تعليقاً