منوعات

استقرار حالة التوأم السيامي الليبي بعد الخروج من العناية المركزة

أشارت بعض التقارير الطبية إلى تحسن حالة التوأم السيامي الليبي وذلك بعد إجراء عملية جراحية فصل لهم  استغرقت مدة طويلة شارك فيها مجموعة من الأطباء والخبراء في هذا المجال وتم خروج الأطفال من العناية المركزة.

يذكر أن  التوأم الليبي قد قاما بعملية الرجاحة في مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بالمملكة العربية السعودية، هذا وقد أكد المستشار الدكتور عبد الله بن عبد العزيز ربيعه رئيس الفريق الجراحي الذى قام بعملية فصل التوأم السيامي الليبي قد استقرت حالتهم وتم إخراجهم من العناية المركزة.

موضحاً أن جميع مؤشرات التوأم عادت إلى وضعها الطبيعي، وهما الآن في جناح الأطفال بمستشفى الملك عبد الله التخصصي للأطفال، وأن الأطفال قد بدأوا في الرضاعة الطبيعية وكان متفاعلين بشكل طبيعي مع الفريق الطبي ومع والديهم وذلك أمكن من تحويلهم إلى جناح الأطفال، حيث سوف تبدأ مع الأطفال المرحلة الجديدة من التأهيل والعلاج الطبيعي والذي يمكن أن يستغرق مدة تصل إلى 8 إلى 12 أسبوع.

جدير بالذكر أن التوأم السيامي الليبي أحمد و محمد، أجريت لهما عملية فصل يوم الخميس ، استغرقت قرابة 14 ساعة، وشارك فيها 35 من المتخصصين والكوادر التمريضية والفنية، وهي العملية رقم 48 في سلسلة التوائم السيامية التي أجريت في المملكة خلال الثلاثين عاماً الماضية

وأوضح أن الفريق الطبي يتوقع أن يمكث التوأم أحمد و محمد، تحت الرعاية الطبية في المملكة قرابة من 3 – 4 أشهر، ثم يعودان  إلى بلديهما ليبيا بصحة وسلامة.

 

السابق
دبي تحقق مركز مرموق في عرش المدن الذكية بالشرق الأوسط
التالي
اختراع “كرتونة البيض” الذي حقق مليارات الدولارات

اترك تعليقاً