best counter

دراسة طبية أثبتت وجود علاقة بين طنين الأذن ونقص فيتامين ب١

كتابة: Yasmain Selem | آخر تحديث: 18 يناير 2021 | تدقيق: Yasmain Selem
دراسة طبية أثبتت وجود علاقة بين طنين الأذن ونقص فيتامين ب١

طنين الأذن حالة مرضية تصيب الأذن وعند الإصابة به يشعر الإنسان بوجود طنين بالأذن أو ضوضاء غير مفهوم مع وجود رنين وهو ليس مرض

ولكن يصاب به كثير من الناس في العمر المتقدم كبداية للإصابة بفقدان أو ثقل السمع ويأتي الطنين عندما يعم الهدوء وتسكت الأصوات فمن هنا تبدأ الشعور بأصوات غريبة

ومن تلك الأعراض التي تأتي عند الإصابة بطنين الأذن ” الزئير والفحيح والأزير والهمهمة والنقر ” وهناك أنواع من الطنين الذي يصيب الأذن ” الطنين الموضوعي والطنين الشخصاني ” ومن خلال موضوعنا اليوم سوف نتعرف على العلاقة بين نقص الفيتامين الموجود بالجسم بطنين الأذن

ماهو طنين الأذن

عبارة عن آلام بالأذن تؤدي إلى وجود أصوات غريبة تصدر من الداخل وليس من مصادر خارجية

ولكن هناك بعض الأعراض تظهر على الإنسان المصاب بطنين الأذن يكون سببها الأول وجود نقص فيتامينات ومن أهم تلك الفيتامينات ” ب١٢”

أثبتت الدراسات أن النقص في فيتامين ب ١٢ يؤدي إلى وجود نقص في إنتاج مادة المايلين

وهو عبارة عن عازل يقوم بحماية الأعصاب فإذا حدث نقص في إنتاجه يؤدي إلى ضعف هذا الغشاء فيصيب الأعصاب المتصلة بالجسم وبالذات وبجميع اعضائه

ومن تلك الدراسات هناك دراسة إسرائيلية أثبتت أن طنين الأذن من الحالات التي ترتبط بنقص فيتامين ب١٢

وأثبت الدراسات أيضا أن الأشخاص الذين لديهم مشكلة طنين الأذن يمكن معالجته عن طريق إعطائهم مكمل غذائي أو علاج يحتوي على فيتامين ب١٢ أو عن طريق تناول بعض الأطعمة الغذائية الصحية التي تحتوي على فيتامين ب١٢

الأطعمة لإنتاج فيتامين ب١٢ داخل جسم الإنسان

تساعد بعض أنواع الأطعمة على تغذية الجسم من فيتامين ب١٢ لحماية الإنسان من الإصابة بحنين الأذن مثل

. اللحوم مثل ” الفراخ واللحوم الحمراء ”

. والأسماك بجميع أنواعها

. الحليب وجميع انتاجاته

. تناول البيض

. تناول بعض الأدوية التي تعمل على تغذية الجسم بفيتامين ب١٢

كل تلك الأكلات لها علاقة قوية في رفع نسبة فيتامين ب١٢ في الجسم

 

111 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *