free html hit counter

وزيرة الثقافة لنواب البرلمان خلال الجلسة المنعقدة الثلاثاء الماضي “لسنا مقصرين”

وزيرة الثقافة لنواب البرلمان خلال الجلسة المنعقدة الثلاثاء الماضي “لسنا مقصرين”

اتهم عدد كبير من النواب قصور الثقافة بالتقصير وقاموا بتقديم طلبات إحاطة لمجلس النواب في جلسته التي تم انعقادها الثلاثاء الماضي تفيد بالتقصير الكبير من قبل وزيرة الثقافة في تفعيل دور قصور الثقافة في محافظات مصر.

ومن جانبها أبدت الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، رفضها باتهام النواب للوزارة بالتقصير في تفعيل بيوت وقصور الثقافة وفي الوصول للشباب، مؤكدة أن قصور الثقافة تبذل الكثير من المجهودات بالتنسيق بين كل القطاعات التابعة للوزارة الثقافة وذلك لتحقيق إستراتيجية مصر 2030.

وأضافت وزيرة الثقافة أنه يتم وبشكل متكرر قوافل ثقافية كبيرة في الميادين والشوارع، موضحه أنه في الربع الأخير من كل عام تقوم الوزارة بتجميع الفائض من ميزانيات جميع قطاعات وقصور الثقافة، وأنه تم الآن إنجاز 14 موقع ثقافي في 2018/2019.

وأعربت عن احترامها لأراء النوب قائلة”أي وجهة نظر أو رؤية تجيلنا تحترم”.

وكان من ضمن المقدمين طلبات إحاطة عن قصور الثقافة النائبة جليلة عثمان وكيل لجنة الإعلام والثقافة بالبرلمان، قامت فيها بانتقاد قصور الثقافة قائلة”لدينا الكثير والعديد من بيوت وقصور الثقافة بها تقصير ويجب أن نواجه هذا التقصير بشجاعة إذا أردنا أن نتقدم”.

وتابعت عثمان لدينا الكثير من المشاكل منها أن الشباب معقد ولا توجد أي ثقافة لديه ويعاني من مشاكل نفسية، مشدده أن نشر الثقافة والوعي لا يحتاج إلى إمكانيات وأكبر دليل على ذلك في الستينيات والسبعينيات كان عندنا شعب مثقف من الإذاعة والثقافة الجماهيرية بدون أي إمكانيات كبيرة تذكر.

وأضافت وكيل لجنة الإعلام والثقافة بالبرلمان”لدينا إستراتيجية 2030 حتى الآن لم نصل لحاجة في المستهدف منها بشأن الثقافة، واغلب الأجهزة متعطلة في قصور الثقافة”.

اترك تعليقاً