منوعات

عقار جديد تم اكتشافه لمرضى سرطان نخاع العظم

من خلال دراسة قامت بها الشركة المصنعة لهذا الدواء أكدت أن هذا الدواء يساعد في منع انتشار السرطان كما أنه يساعد في تحسن حالة المريض الذي فشل في العلاج التقليدي لهذا المرض تتعرف على التفاصيل.

حقيقة اكتشاف علاج لسرطان نخاع العظام

اكتشف العلماء من مركز ماونت سيناء الطبي الذي يوجد في أمريكا علاج جديد وفعال للمرضى المصابين بسرطان في نخاع العظم الذي يقاوم العلاجات التقليدية

ومن خلال هذه الدراسة تبين أن هذا العلاج يعتمد على خليط من الديكساميثازون ومادة سيلينيكسور والتي تعرف في هذا المجال باسم الكورتيزون تمت الموافقة على هذا العقار في يوليو الماضي تحت أشراف إدارة الدواء والغذاء الأمريكية مرض سرطان

نخاع العظم هو مرض يدمر خلايا البلازما يؤثر هذا التدمير على العظام ويسبب خلل شديد يعمل على إعاقة إنتاج خلايا الدم السليمة

وعلى الرغم من فاعلية هذا العلاج وإدراجه ضمن بروتوكولات العلاج إلا أن الأطباء يفضلون أستخدام العلاج الكيميائي والاشعاعي لاعتباره بأنه خط دفاع أول

ويرغبون في تأجيل العلاج الجديد لحين تسجيل ردود أفعال المرضى تجاه الأدوية القديمة يساعد هذا الدواء في تباطء مفعول مرض السرطان واشترطوا إعطاء الكورتيزون للمرضى ضمن العلاج.

هل أجريت اختبارات على هذا العقار

أجرى الباحثون اختبارات كثيرة على عدد كبير من المرضى حوالي ١٢٢ مريض لاحظوا من خلال هذا الاختبار تباطؤ نمو السرطان عند ربع عدد المرضى وشفي أثنان منهم شفاء نهائي وكانت الجرعة ٨٠ مللي جراما من دواء سيلينيكسور وعشرين مللي غرام من الديكساميثاوزن

في حين تم علاج هؤلاء المرضى بعقار آخر مثل وبوماليدوميد ولكن الاستجابة لهذه الأدوية القديمة لم تكن كافية بل تطور لدى هؤلاء المرضى أورام مقاومة للعلاج

أكد الباحثين أن العلاج الجديد فيه آلية غير مسبوقة تمنع من انتشار السرطان ويوقف الإتصال بين بروتينات التي تساعد في تنشيط نمو الخلية السرطانية لذلك يتسبب في موتها وأربعين بالمئة من المرضى أستجابوا لهذا العلاج.

السابق
بدءاَ من العام المقبل سيتاح علاج جديد لمرضى السرطان
التالي
ارتفاع نسبة وفيات المرضى الذين تعافوا من الأمراض السرطانية