منوعات

ماذا تعرف عن الحمى المالطية وما هي أعراضها وطرق الوقاية منها

تصنف الحمى المالطية من أحد الأمراض البكتيرية المعدية وتعرف أيضا باسم داء البروسيلات وتصيب الأنسان والحيوان مثل الخنازير والماعز الأبقار والكلاب

وتنتقل هذه العدوى للبشر عن طريق الطعام الملوث الذي يتناوله مثل اللحوم أو الحليب وتنتقل عن طريق انتشارها في الهواء أو عند تلامسها لجرح مفتوح نتعرف في هذا المقال على أسباب هذه العدوى وطرق الوقاية منها وما هي الأعراض التي تظهر.

ما هي الأعراض التي تظهر في حالة الحمى المالطية

تظهر الأعراض بعد الإصابة ببضع أيام أو أسابيع وتتشابه مع أعراض الأنفلونزا مثل الشعور بألم في الظهر والعضلات والمفاصل الشعور بالضعف و الإعياء كما يفقد المصاب الشهية

ولا يرغب في تناول الطعام يشعر الشخص بقشعريرة وحمى ويسيطر عليه الضعف العام والتعرق والصداع ويمكن أن تختفي هذه الأعراض بعد أسابيع أو شهر وبعض الأشخاص تستمر معهم لأعوام وتعتبر هذه الحالة عدوى مزمنة.

الأعراض التي تظهر عند الإصابة بحمى على مدى طويل

يتعرض الشخص لمشاكل في الجهاز العصبي وتلتهب الخصيتين ويصاب بالتهاب في الطحال والكبد يشعر بحمى متكررة والتهاب شديد في المفاصل والتهاب في الشغاف والفقار.

كيف تعالج وتشخص الحمة الملطية

يشخص الأطباء الحمة الملطية بطريقتين الأولى عمل فحص على عينة دم أو عينة نخاع عظم كي يبحث الطبيب عن بكتيريا البروسيلا وهي المسئول الأول عن الإصابة الطريقة الأخرى هي عمل فحص بعينة دم كي يبحث الطبيب عن الأجسام المضادة للبكتيريا وأغلب الحالات يطلب الطبيب فيها فحوصات أخرى مثل الأشعة السينية والفحص في السائل الدماغي.

كيف تقي جسمك من الحمة الملطية

تتجنب خطر الإصابة عن طريق تغطية أي جرح تصاب به حتى لا يلامس دم حيوان لابد أن يرتدي المريض قفازات في حالة عملية ولادة للحيوانات إرتداء نظارات للوقاية أثناء التعامل مع الحيوانات، عدم تناول لحوم نيئة أو البان غير مبسترة مثل الجبنة والحليب تجنب الحيوانات المريضة وعدم ملامستها والتعامل معها. أقرأ ايضا الحمة إذا أصابت طفلي متى اقلق منها

 

 

 

 

السابق
ما هو فيروس الورم الحليمي البشري (الثاليل)
التالي
معلومات هامة تعرف عليها عن أعراض الكبد الوبائي كي تقي جسمك منها

اترك تعليقاً