منوعات

معلومات عامة عن تحليل البيليروبين الخاص بالكبد

يتشكل البيليروبين في حالة تكسير الهيموغلوبين الذي يوجد في خلايا الدم الحمراء و بعد إنتهاء دورة حياتها أو بسبب تحليلها مرضيا أو صحيا ينتقل البيليروبين خلال الدم

من خلال روتين الألبومين و يصل للكبد و يتم معالجته و يطلق عليه أسم البيليوروبين الغير مقترن و يتحد مع الكبد و يطلق عليه مصطلح البيليروبين المقترن و بعد ذلك ينتقل للقنوات الصفراوية و ينتقل للمرارة حتى بتم تخزينه و إفرازه ليصل للأمعاء الدقيقة و وظيفته هضم الدهون حتى تخرج مع البراز.

ما هي الأسباب التي تستدعي إجراء هذا التحليل

يتم عمل هذا التحليل ضمن مجموعة من الاختبارات التي تكشف عن صحة الكبد مثل اختبار صحة الكبد و اختبار العد الدموي الشامل و في حالة عمل اختبار زمن البروثرومبين

و يتم إجراء هذا التحليل لمعرفة زيادة نسبة التكسر التي تحدث في كرات الدم الحمراء و يتم عمل هذا التحليل في حالة معرفة و متابعة علاج المريض و عند معرفة الأمراض التي تصيب الكبد و في حالة الكشف عن إنسداد القنوات الصفراوية الخاصة بالكبد و يكشف تحليل البيليروبين عن مدى الإصابة بصفار و يجرى هذا التحليل عند الأطفال حديثي الولادة.

لماذا ترتفع نسبة البيليروبين في الدم

ترتفع هذه النسبة في حالة التعرض لتسمم من تناول أدوية معينة كما يطلب عمل هذا التحليل عند الإصابة بأمراض خاصة بالكبد مثل التهاب الكبد

و إذا تعرض المريض لتشمع في الكبد يطلب مته هذا التحليل و في حالة تكون حصى على المرارة و عند التعرض لإصابة في البنكرياس أو سرطان المرارة و يطلب عمل التحليل عند الإصابة بمتلازمة غلبرت ، و عند الإصابة بفقر دم يتم عمل تحليل البيليروبين.

ما هي نتائج آلية تحليل البيليروبين

يتم عمل هذا التحليل على نفس المبدأ الذي تتم به التحاليل الدموية عن طريق سحب عينة من دم الشخص المصاب بإبرة صغيرة و يتم تخزين هذه العينة في عبوة و إرسالها للمخبر.أقرأ أيضا أعراض إنتفاخ الكبد عن حجمه الطبيعي (تضخم الكبد )

السابق
طرق كثيرة يمكن بها علاج كلف الحمل
التالي
وصفات هامة وطرق فعالة تتخلص بها من البلغم