منوعات

كيف تشخص تسمم الدم و ما هي عوامل خطورته

ينتج تسمم الدم من المضاعفات الناتجة عن العدوى و قد يهدد حياة الأنسان و تزداد خطورته عندما تنتشر المواد الكيماوية داخل مجرى الدم و قد يتطور تسمم الدم و يصبح صدمة إنتانية

و يصبح ضغط الدم منخفض بطريقة ملحوظة و قد يؤدي للوفاة و كبار السن هم أكثر عرضة لتسمم الدم و كذلك الأشخاص التي تعاني من ضعف في جهاز المناعة و العلاج المبكر لتسمم الحمل يعطي فرصة للبقاء على قيد الحياة.

الأعراض التي تظهر في حالة الإصابة بتسمم الدم

يمر تسمم الدم بثلاث مراحل تبدأ بتسمم الدم حتى يصل لتسمم دم حاد و المرحلة الثالثة هي الصدمة الإنتانية لذلك لا بد من العلاج المبكر قبل أن تزداد الخطورة

أولا المرحلة الأولى و هي تسمم الدم و أعراضها هي ارتفاع في درجة الحرارة و تزداد نبضات القلب و معدل النفس يزداد عن المعدل الطبيعي ، المرحلة الثانية و هي مرحلة التسمم الحاد و أعراضها تغير في حالة الشخص العقلية

و صعوبة في التنفس و وظيفة المخ لا تصبح منتظمة في ضخ الدم للقلب و يشعر المصاب بألم شديد في البطن و تنخفض عدد الصفيحات و تقل كمية البول ، المرحلة الثالثة و هي الصدمة الإنتانية و أعراضها هي أعراض تسمم الدم الحاد و انخفاض في ضغط الدم.

ما هي الأسباب التي تكمن وراء تسمم الدم

قد تكون الأعراض فطرية أو فيروسية التي ينتج عنها تسمم الدم و لكن هناك أعراض أخرى مثل الإصابة بعدوى في مجرى الدم و عدوى في البطن و الكلة أو في حالة التعرض لالتهاب رئوي و قد تزداد حالات تسمم الدم في حالة تقدم السن أو في حالة ضعف جهاز المناعة الذي ينتشر في أمريكا.

المضاعفات

عندما تزداد حدة تسمم الدم لا يصل الدم للأعضاء الحيوية الخاصة بالجسم مثل القلب و الدماغ و الكليتين و يتسبب تسمم الدم في الجلطات التي تسيطر على الساق و الذراع و أصابع اليد.أقرأ أيضا ماذا تعرف عن خضاب الدم أو ( هيمجلوبين )

السابق
كل ما تريد معرفته عن تحليل TSH الخاص بالنساء
التالي
أهم المعلومات عن قسطرة القلب و أضرارها و فوائدها

اترك تعليقاً