منوعات

الهرمونات الأنثوية وعلاقتها بالحالة النفسية

تؤثر الهرمونات على الحالة النفسية للأنثى وخصوصا هرمون الإستروجين لأنه يؤثر على مزاج السيدة ويؤثر على الحالة النفسية عند إنخفاض هرمون الإستروجين

وتزداد الحالة سوء قبل ميعاد الحيض وأثناء فترة النفاس والفترة التي تمر بها السيدات في السن الكبير وهي فترة سن اليأس ويؤثر هرمون الإستوجين على النوافل العصبية الموجودة في الدماغ وهي مسئوله عن الحالة النفسية والاكتئاب .

تأثير الهرمونات الأنثوية على المدة التي تسبق الحيض

تتعرض العديد من السيدات لمتلازمة ما قبل الحيض وتتعرض لكثير من المشاكل وذلك بسبب الاضطرابات التي تحدث في الهرمونات وتتعرض لتوتر وسوء في الحالة النفسية وإكتئاب

وتصاب السيدة في هذه الفترة بقلق شديد وهناك أعراض أخرى مثل إنتفاخ في الأطراف ألم في الطن وإنتفاخ ، وتشعر السيدة بزيادة في الوزن ملحوظة ،

يزداد الوضع سوء عندما تشعر السيدة بألم في الثدي ويحدث لها قلق وإضطراب واكتئاب يظهر على شكل حزن شديد وتفقد السيدة السعادة والشغف ويظهر عليها اضطراب وخلل في الذاكرة والنوم الكثير وقلة الأمل و العصبية والتفكير في الانتحار فقد الشهية والشعور بالذنب و ضعف عام وخمول يصيب الجسم .

كيف تؤثر الهرمونات على سن اليأس

في مرحلة اليأس تنخفض نسبة الهرمونات الأنثوية وخصوصا عندما تقترب الفترة التي تنقطع فيها الدورة وكذلك تنخفض هرمونات الإستروجين إلى مستوى متدني ويجعل الحالة النفسية تزداد سوء ويزداد القلق والتوتر والاكتئاب وتلجأ السيدة لتعاطي أدوية الهرمون لتعوض الجسم بالإستروجين وتقل نسبة القلق والتوتر .

هل يؤثر الإستروجين على الدماغ

تؤثر الهرمونات الأنثوية على النوافل العصبية الخاصة بالدماغ ونقص الإستروجين يؤثر على النوافل العصبية ويسبب القلق والتوتر ويؤثر الإستروجين على الدماغ

كما يلي يؤثر على نسبة السيروتونين والنور إيبينفرين ، يؤثر الإستروجين على هرمون الميلاتونين وهو مسئول عن الساعة البيولوجية الخاصة بالجسم

وعلى طريقة تنظيم النوم ، يؤثر تأثير إجابي على الحالة المزاجية وعلى منطقة الحصين ،يحمي الخلايا العصبية ويعيد تجديدها ولا يصاب المريض بزهيمر.أقرأ أيضا تعرف على الأسباب الطبية للإفرازات المهبلية

السابق
أسباب إصابة الطفل الرضيع بجفاف
التالي
هل يؤثر نقص الإستروجين على عملية الحمل