منوعات

كيف يمكن إصلاح جدار الرحم بعد هبوطه

سقوط  المهبل من أحد الأمراض التي تصيب النساء ويتم الإصلاح عندما تظهر أعراض سقوطه وتتضح الأعراض عندما يتدلى القسم العلوي الخاص بالرحم أو في حالة دخوله إلى أسفل المهبل خلال قناة المهبل وبعض الحالات الأخرى

مثل عدم القدرة على التحكم في غالقات البول أو في حالة الجماع يشعر المريض بألم وهناك أعراض كثيرة يسببها تدلي البول قد يصحبه في بعص الحالات تدلي وتتهدل بعض الأعضاء الخاصة بالحوض

ولابد من الفحص الطبي عند طبيب مختص عندما يشعر المصاب بهذه الأعراض أو عندما يشعر بأعراض أخرى وعندما يكتشف الطبيب أحد الأعراض التي تظهر في الحوض يمكن عمل إصلاح لهذه التهدلات في نفس العملية عند إجراء عملية الإصلاح في حالة تدلي الجدار الخاص بالمهبل .

لماذا يتم إجراء العملية

عندما يتدلى جدار المهبل والقسم العلوي يتغير شكلة ويصبح غير طبيعي وينزل لأسفل أو يهبط جزء المهبل ويتدلى داخل القناة وفي بعض الحالات يخرج عن القناة

وبعض الإصابات تتدلى المثانة ويتدلى أيضا المستقيم وسبب هذه الإصابة ضعف الأنسجة وضعف العضلات الموجودة بالحوض وكذلك المهبل وتظهر الأعراض في الغالب عند النساء الذين استأصلوا الرحم من قبل .

ماهي الأعراض التي تشعر بها أثناء تدلي المهبل

يشعر المصاب بألم شديد في الظهر وكذلك تشعر النساء في مثل هذه الإصابة بثقل في المنطقة التابعة للحوض ويسبب صعوبة في المشي أو أثناء الوقوف عدم القدرة في التحكم في البول وحدوث نزيف من الرحم .

متى يتم التدخل الجراحي وكيف

تتم العملية عن طريق وصل المهبل المتدلي بالجدار الأسفل الخاص بالحوض وهذه العملية تتم من خلال المهبل نفسه أو عن طريق شق خلال البطن

ويستخدم نسيج صناعي أو نسيج من جسم المصاب ومن المهم اكتشاف هذه الإصابة مبكرا لتجنب العواقب التي تحدث بسببها مثل النزيف أو الألم الشديد وتدلي المهبل يسبب تدلي الحوض ويؤثر ذلك على قناة المهبل التي ينتج عنها سلس البول .

السابق
تعرف على الإجهاض وأساليب الوقاية منه
التالي
بعد أن يستأصل الثدي كيف يتم ترميمه