منوعات

بعد أن يستأصل الثدي كيف يتم ترميمه

الكثير من النساء يجرون عملية لترميم الثدي بعد أن يستأصل ولكن هل هذه العمليات لها مخاطر أو فوائد وسرطان الثدي من أصعب الأمراض التي تواجه النساء

ولها تأثير نفسي وصحي وعلاج أغلب حالات إصابة الثدي بالسرطان هو استئصاله وأثبتت الدراسات أن هذه العملية لها تأثير نفسي على المصاب ولذلك يلجئون لعملية الترميم الخاصة بالثدي لكي يعطي لها الثقة بالنفس .

ماذا يقصد بعملية ترميم الثدي

تعتبر هذه العملية التي يرمم فيها الثدي عملية تجميلية الهدف منها عودة شكل الثدي وترميمه بطريقة تعطي له جمال ويصبح مثل الطبيعي والسبب في استئصال الثدي إصابته بالسرطان في هذه المنطقة ويتم العلاج بالتخلص من الورم عن طريق هذه العملية .

كيف تختار الوقت المناسب لإجراء هذه العملية

يحدد الوقت المناسب من خلال رغبة المصاب في تحديد وقت العملية ومن خلال نوع الأدوية التي تستخدم في علاج الحالة ويمكن إجراء هذه العملية بعد الاستئصال مباشرة

وهي عملية ترميم الثدي وبعض الحالات يفضل فيها الانتظار لمدة سنوات أو شهور والحالة التي تعالج بالكيماوي أو الاشعاعي لا يمكن لها إجراء عملية الترميم ولابد من الانتظار لحين أن ينتهي هذا العلاج الكيماوي

هل عمليات ترميم الثدي لها أنواع

يمكن بناء الثدي عن طريق زرع أكياس السليكون ، والطريقة الاخرى هي الترقيع من نفس الجسم وأخذ انسجة من الجسم ووضعها في منطقة الثدي وتأخذ الانسجة من الأرداف ومن الظهر والبطن ولكن هذه العملية أصعب من عملية السيليكون.

ما الفوائد التي تعود على الشخص المصاب من ترميم الثدي

من أهم الفوائد الوصول لشكل جميل للثدي يحسن من الحالة النفسية ، يعطي الحالة ثقة بالنفس ويستطيع تقدير ذاته ،لا يعتمد المريض على الثدي الصناعي الذي يصنع من مواد مشابه لوزن وحركة الصدر الطبيعي .

بعض المخاطر التي يمكن أن يتعرض لها المريض

لابد من اختيار مصدر موثوق منه ، يمن أن تمر فترة الالتئام بطريقة بطيئة ، يمكن للمصاب أن يتعرض لعدوى أثناء الجراحة في مكان العملية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

السابق
كيف يمكن إصلاح جدار الرحم بعد هبوطه
التالي
ماذا تعرف عن الأبواق أو قنوات فالوب