best counter

تعرف على الأعراض الجانبية بعد عملية خزع الثدي وسبل الرعاية

كتابة: Yasmain Selem | آخر تحديث: 20 أكتوبر 2020 | تدقيق: Yasmain Selem
تعرف على الأعراض الجانبية بعد عملية خزع الثدي وسبل الرعاية

تتعرض الكثير من النساء إلى بعض الأمراض وظهور بعض التغيرات في الجسم وخاصة الثدي فحينها تشك المرأة في ذلك التغيير الذي طرأ في ثديها وتبدأ المرأة في الخوف والقلق من تلك الكتلة غريبة الشكل والحجم الذي ظهرة في ثديها فللاطمئنان على صحتها تلجأ إلى أقرب طبيب أو مستشفي متخصص للكشف عن تلك الكتلة الغريبة.

فيبدأ الطبيب بأخذ الإجراءات اللازمة مثل عرضها على الأشعة السينية أو عرضها على الموجات الفوق صوتية فإذا كانت الحالة تستدعي الاطمئنان أكثر فيلجأ الطبيب إلى أخذ جزء من الورم الموجود بالثدي ويسمي “جزعة من الثدي” فيتم تطبيق تلك العملية بعد عمل جميع الإجراءات المطلوبة وللتعرف أكثر على نوع الورم الموجود بالثدي نقوم بعملية خزعة من الثدي ومن خلال موضوعنا اليوم سوف نتعرف على الأعراض الجانبية بعد عملية خزع الثدي وسبل الرعاية.

أولا تعريف بمعني خزعة  الثدي

هو إجراء عملية بسيطة أما بعمل جراحي بسيط أو بالتفصيل الهوائي ويتم من خلالها أخذ عينة من الكتلة الغريبة الموجودة بالثدي وتحليلها ومعرفة نوع الورم

ثانيا الأعراض الجانبية بعد عملية خزع الثدي

بعد أخذ العينة المطلوبة والقيام بعملية الخزع من الثدي يتعرض الكثير من النساء إلى وجود تجمعات دموية أو وجود نزيف حاد من الجرح وأيضا الشعور ببعض الآلام وهناك مضاعفات أخري تعاني بعض النساء من نوبات حادة أو وجود كتل وأورام دموي أو التعرض إلى نزيف يصعب توقفه أو انتشار العدوي وينصح بعض الأطباء بأخذ المسكنات التي لا تحتوي على الأسبرين والأدوية التي بها نسبة من حمض الأسيتيل ساليسيليك لأن من أضرار تلك الأدوية زيادة تجلط الدم.

ثالثا سبل الرعاية اللازمة بعد أخذ العينة ” الخزعة من الثدي “

وضع ضمادة مع الضغط المستمر عليها لانسداد الجرح وعدم تجلط الدم وعدم وجود نزيف.

ارتداء الضمادة لمدة لا تقل عن ٢٤ ساعة.

ارتداء حمالة صدر تضغط جيدا على منطقة الثدي.

تجنب القيام بأي مجهود خلال ٤٨ ساعة.

النظافة الشخصية ونظافة الجرح ومتابعة الدكتور خوفا من انتقال عدوي بكتيرية  إلى الجرح.

157 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *