free html hit counter

نيوزيلندا تتعرض لثوران بركان يتسبب في غياب عدد كبير من السكان

نيوزيلندا تتعرض لثوران بركان يتسبب في غياب عدد كبير من السكان

تعرض دولة نيوزيلندا اليوم لثوران بركان هائل تحديداً في جزيرة وايت أيلاند وهو من الأماكن السياحية الشهيرة بها، وقد تسبب البركان في خسائر كبير وتعرض شخصاً واحد للإصابة فيما تم فقد الكثير من المواطنين بعد ثوران البركان ولم يتم إيجادهم حتى الأن.

هذا وقد صرحت الشرطة النيوزيلندية في بيان لها أصدرته اليوم الإثنين، بأن الجزيرة كان يعيش عليها ما يقارب من 100 شخص وكان ذلك وقت حدوث البركان في تمام 01-17 بتوقيت جرينتش لكن ما تم إيجادهم حالياً بعد انتهاء البركان لا يتجاوز الخمسين شخص وهذا يعني أن هناك العديد من الأشخاص المفقودين إثر ذلك البركان.

وخلا البيان الذي قدمته لشرطة تم ذكر أن هناك بعض الأشخاص الذين كانوا هناك اثناء تواجد البركان تم نقلهم إلى الشاطئ لكن يعتقد أن باقي الأشخاص الذين لم يتم نقلهم هم فى عداد المفقودين مضيفة بأن هناك شخص واحد تعرض لبعض الإصابات جراء الحادث البركاني وكان جروحه خطيرة وتم نقله إلى الشاطئ وأنه تم فرض منطقة حظر طيران حول هذا البركان.

وعلى صعيداً أخر قامت  خدمة إسعاف سانت جون بإبلاغ صحيفة “نيوزيلند هيرالد” بتصريح بأنها تعتقد أن ما يصل إلى 20 شخصًا يحتاجون إلى علاج طبي.

وصرح عالم البراكين براد سكوت لمحطة ماجيك توك الإذاعية المحلية قائلاً أن ثوران البركان كان ذل حجم كبيرا، موضحاً بأنه كان ثورانا متفجرا وأثر بشكل كبير على الجزيرة وعلى أرضية منطقة الفوهة الرئيسية، ولسوء الحظ، لا يوجد الكثير من الملاجئ في الجزيرة  مضيفاً بأن الأشخاص على الجزيرة معرضون للخطر” وأنه لديه الكثير من المخاوف الكبيرة بشأن الأشخاص الذي ربما لازالوا على قيد الحياة داخل الجزيرة.

جدير بالذكر أن الوكالة الوطنية لإدارة الطوارئ في نيوزيلندا قامت بنشر تحذيرًا وطنيًا بحدوث ثوران بركاني متوسط موضحة بأنه قد يحدث ثوران بركاني متوسط في وايت أيلاند وهو ما يمثل خطرا على المنطقة المجاورة للبركان مباشرة”.

وتقع جزيرة وايت أيلاند، وهي بركان نشط، على بعد 48 كيلو مترا من الساحل الشرقي لجزيرة نورث أيلاند بنيوزيلندا، في خليج بلنتي.

اترك تعليقاً