منوعات

الأوقات التي يتم فيها استجابة الدعاء

ذكر الله تعالى في القرآن الكريم  الدعاء عدة مرات تأكيداً على أهمية الدعاء ومنها سورة البقرة وقد خص الله تعالى نفسه بتسعة وتسعين اسماً من الأسماء العظمى وحث عز وجل عباده على مناداته بإحدى هذه الأسماء مثل الرحيم والغفور والجبار والجليل والواسع والبصير لما في ذلك من تعجيل في الاستجابة كما ذكر عن النبي عليه الصلاة والسلام أن الله اسماً أعظم من بين أسمائه لا يرد طلباً أو دعاءً ينادى به إلا أن النبي عليه السلام لم يحدد هذا الاسم

لذلك يفضل الدعاء في كل مرة بأسماء مختلفة من أسماء الله عز وجل والدعاء لا يقتصر على دعاء العبد لنفسه بل يستطيع العبد أن يدعو لغيره دون علمه حيث جعل الله سبحانه وتعالى هذا النوع من الدعاء من أسرع الأدعية المستجابة الله عز وجل يستجيب لدعاء عباده في كل وقت وفي أي مكان ولكن هناك بعض الأوقات يفضل الدعاء فيها وسوف نذكر هذه الأوقات وأهمية الدعاء في هذه الأوقات.

أوقات الدعاء المستجاب 

هناك بعض الأوقات التي يفضل الدعاء فيها ويستجاب الدعاء فيها بأذن الله تعالى مثل الدعاء بين الأذان والإقامة للصلاة كما ورد عن أنس بن مالك رضي الله عنه أنّ النبيّ صلّى الله عليه وسلم تحدث عن فضل الدعاء بين الأذان والإقامة و الدعاء في سجود الصلاة والدعاء قبل السلام من الصلاة فقد علم النبي صلى الله عليه وسلم أصحابه الدعاء بعد التشهد والدعاء في جوف ومنتصف الليل ففي الليل ساعة لا يرد فيها الدعاء والدعاء يوم الجمعة فقد ذكر أن في يوم الجمعة ساعة يستجاب فيها الدعاء

والدعاء في السنة القبلية لصلاة الظهر والدعاء بين الظهر والعصر من يوم الأربعاء والدعاء يوم عرفة فقد ثبت في صحيح مسلم عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم تحدث عن فضل الدعاء في يوم عرفة والدعاء حين الصعود على الصفا والمروة أثناء السعي والدعاء بعد رمي الجمرة الصغرى والوسطى والدعاء عند شرب ماء زمزم والدعاء عند نزول المطر.

السابق
أمور غير مستحبة يجب تجنبها عند التقرب إلى الله بالدعاء
التالي
أجمل أدعية يوم الجمعه وفضل هذا اليوم عند الله

اترك تعليقاً