hitcounter

مقتل 25 وإصابة 130 عراقي في هجمات من مسلحون مجهولون على المتظاهرين ببغداد

مقتل 25 وإصابة 130 عراقي في هجمات من مسلحون مجهولون على المتظاهرين ببغداد

شن مسلحون مجهولون مجموعة هجمات متتالية عنيفة على المتظاهرين المناهضين للحكومة في العاصمة بغداد أمس الجمعة نتج عنها مقتل ٢٥ وإصابة ١٣٠ حصيلة ضحايا احتجاجات العراق عقب ليلة دامية.

وأفاد مصدر أن هذه الهجمات من أكثر الهجمات الدموية التى تعرض لها العراقيون منذ اندلاع التظاهرات في بداية أكتوبر الماضي، حتى ألان عندما خرج آلالاف من العراقيين إلى الشوارع للمطالبة بإجراء إصلاحات سياسية شاملة ووضع حد للنفوذ الإيراني في الشؤون العراقية، وعلى إثر ذلك قامت القوات الأمنية بالعراق باستخدام الذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع في محاولة منهم لتفريق وتشتيت المتظاهرين، وتسبب على ذلك خسائر فادحة في العراق.

وأكد المصدر أن المسلحون المجهولون استمروا في إطلاق النار حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، حيث قاموا بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين في منطقتي جسر ألسنك وساحة الخلانى ببغداد، حيث يتركز المتظاهرين هناك.

ومن جانبهم قالوا المتظاهرون إن السلطات والمسئولين قاموا بقطع الكهرباء عن الساحة، مما نتج عنه انتشار حالة من الفوضى خلال محاولتهم للهروب من الرصاص ولجوئهم إلى المساجد للاحتماء بها والى والشوارع القريبة للهروب من خلالها.

كما أكد المصدر أيضا أن هذا الهجوم نتج عنه احتراق موقف السيارات والذي استغله المتظاهرون وحولوه قاعدة لاعتصامهم، فيما امتلأت المباني المحيطة بالميدان بثقوب الرصاص الذي استهدف من المسلحون المجهولون.

وقد جاءت هذه السلسلة من الهجمات التى حدثت أمس الجمعة، بواسطة مسلحون مجهولون عقب فرض واشنطن عقوبات على زعيم جماعة عصائب أهل الحق الموالية لإيران، التى تم التوجيه إليها مجموعة من الاتهامات بالضلوع في الهجمات على المتظاهرين.

وقد ألقى المتظاهرون المناهضون باللوم على الحكومة على حدوث مثل هذه الهجمات من ميليشيات عراقية مدعومة من إيران، التى قامت بشن هجمات مماثلة ضد اعتصامات المحتجين في العاصمة ومدن جنوب العراق.

اترك تعليقاً