best counter

أمور غير مستحبة يجب تجنبها عند التقرب إلى الله بالدعاء

كتابة: Yasmain Selem | آخر تحديث: 14 يوليو 2020 | تدقيق: Yasmain Selem
أمور غير مستحبة يجب تجنبها عند التقرب إلى الله بالدعاء

الدعاء نوعاً من أنواع العبادات التي يلجأ بها العبد إلى الله سبحانه وتعالى عن حاجة من حاجات الدنيا أو الآخرة ويتميز الدعاء في الدين الإسلامي عن غيره من العبادات بأنه لا وقت محدد له كما أنه لا يتضمن صيغة محددة فكل منهم يدعو الله بما تريد نفسه وهناك بعض الأوقات المستحب فيها  الدعاء وهي آخر جزء من الليل ووقت الأذان الوقت الواقع خلال الأذان والإقامة والسجود في الصلاة وخلال نزول المطر وخلال خطبة الجمعة حتى إتمام الصلاة والساعة الأخيرة قبل أذان المغرب

وفي يوم عرفة وقت الجهاد و في أدبار الصلاة ولا يقتصر الدعاء على دعاء العبد لنفسه فقط بل يستطيع العبد أن يدعو لغيره من العباد وجعل الله سبحانه وتعالى هذا النوع من الدعاء من أسرع الأدعية استجابة وكما توجد أوقات يستحب فيها الدعاء وتوجد أوقات أيضًا غير مستحب فيها الدعاء وسوف نذكر هذه الأوقات ولماذا لا يستحب الدعاء فيها.

موانع الدعاء 

الدعاء سبب من أسباب تحقيق ما يتمناه كل شخص ويدعو العبد ربه أن يبعد عنه كل مكروه ولكن هناك بعض الأمور تمنع الدعاء مثل ارتكاب العبد المحرمات التي تحول بين الدعاء والإجابة والغفلة عما فرضه الله على عباده أو بسبب استعجال استجابة الدعاء وترك الدعاء حين عدم تحقيقه في وقت قصير مع الإشارة إلى أن استجابة الدعاء لا تنحصر في تحقيق الغاية وتتحقق في الآخرة ومن موانع إجابة الدعاء الدعاء بقطيعة الرحم أو الإثم وكثرة ارتكاب المعاصي والدعاء يعد الدعاء عبادة من العبادات التي يتقرب بها العبد من ربه فلا يصح الدعاء بأمر حرمة الله.

أسباب وشروط إجابة الدعاء 

أن الله يستجيب دعاء الداعي ولكن وضع للدعاء بعض الشروط يجب على الداعي أن يلتزم بها ليكون الدعاء صحيح ويستجاب بأذن الله ومنها  الإخلاص في الدعاء والابتعاد عن الشرك وسؤال غير الله فلا يدعو المسلم  إلّا الله عز وجل وحسن الظن بالله واليقين بأنه سيستجيب الدعاء ولا يجوز الدعاء بالإثم أو قطيعة الرحم فلا يجوز الدعاء إلا بخير.

292 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *