تكنولوجيا

ساعة يد للتحكم في تشنجات مرضى متلازمة توريت

مع التطور التكنولوجي الكبير الذي يشهده العالم في جميع التخصصات و المجالات وخاصة المجالات الطبية فقد تم اكتشاف في الآونة الأخيرة الكثير من الأجهزة الطبية

 

التي تساعد الأشخاص المصابين ببعض الأمراض من ملاحظة التغيرات التي تحدث بسبب المرض وفي خلال هذا المضمون تم اكتشاف سوار لليد أو ما شابه بساعة اليد فهو يعتبر نوع من أنواع الساعات الذكية أو يعتبر تطور لها حيث أن هذا السوار يرتديه المرضى المصابين بمتلازمة توريت

 

حيث أن المصابين بهذه المتلازمة يعانون من بعض الأعراض المؤلمة مثل التشنجات التي تحدث لهم بسبب اضطراب في تذبذبات الدماغ مفاجئ فهو يتحكم في تلك التشنجات من خلال بعض النبضات الكهربية التي يبعثها السوار

 

بالإضافة الى أن هذا المرض ما زال لا يوجد له أي علاجات حتى الآن ولكن يمكن من خلال هذا السوار التحكم في الأعراض الناجمة عن المرض كما تمت الجهات القائمة على صناعة هذا السوار بالاستعانة ببعض الأشخاص لإجراء التجارب عليهم للتأكد من نجاح وكفاءة المنتج

 

وبعد اللقاء مع أحد تلك الأشخاص الذي قد عانى من أعراض هذه المتلازمة لمدة 3 سنوات عبر عن مدى فرحته بهذا الإختراع العظيم الذي غير حياته بالفعل وجعلها أفضل وأهدأ بسبب السيطرة على أعراض المرض والتخلص منه كما أنه أوضح أنه قام بالعديد من المحاولات في التحكم في الأعراض

 

من قبل سواء بأخذ بعض الأدوية التي تساعد في الإسترخاء وتهدئة الأعصاب وكما حاول البعد عن كل ما يجعل الأعصاب في حالة إضطراب ولكن لم يجدي هذا بفائدة كما أنه حاول عمل بعض الأنظمة الغذائية

 

التي تقلل من حدة الأعراض ولكن كل محاولاته قد باءت بالفشل في النهاية ولكن بعد أن تم اكتشاف هذا السوار الذي يوقف فقط التشنجات الناجمة عن المتلازمة

 

شعر وكأنه قد شفي من هذه المتلازمة وجعلت حياته أكثر هدوء واستقرار وجعلت حياته تدور بالشكل الطبيعي مثل أي شخص كما زادت من ثقته بنفسه أيضا .

السابق
المطالبة بوضع آليات مراقبة أثناء تنفيذ إستراتيجية مصر للسكان  لعام 2030
التالي
عروض الأهلي بالتعاقد مع لاعب الزمالك السابق

اترك تعليقاً