اقتصاد

الجزائر تستقدم ميعاد اجتماع الأوبك لمناقشة القضية

قامت الجزائر وهي التي تتولى رئاسة منظمة الدول المصدرة للنفط وحلفائها منظمة الأوبك بإرسال خطاب إلى أعضاء المنظمة حيث قد اقترحت فيه الميعاد الجديد لعقد الاجتماع القادم لـ«أوبك» وحلفائها بان يكون في الرابع من شهر يونيو الحالي وذلك كبديل لخطة سابقة حيث قد تقرر عقده في التاسع والعاشر من نفس الشهر الجاري وقد قام محمد عرقاب وزير الطاقة الجزائري بتوضيح في الخطاب الصادر أمس بأنه أجرى حوارات عديدة مع بعض الوزراء وذلك بشأن تقديم التواريخ لأن هذا الامر سوف يساعد

على تسهيل الترشيحات وقال أفاد محمد عرقاب في خطابه الموجه لأعضاء المنظمة أن تخفيض الإنتاج بنسبة قليلة سيكون لها تأثير سلبي بمجرد أن يتم فتح الأسواق كما أن المجهودات المبذولة من قبل بعض الوزراء لتصحيح هذه الأرقام تستحق الإشادة والتقدير، وسيكون من الإيجابية والجيد أن يتم جرى تبادل الرسائل الإيجابية من قبل جميع الأعضاء من الجدير بالذكر أنه في شهر أبريل الماضي قررت «أوبك» وحلفاؤها بتقليل إنتاجها من النفط الخام بواقع تسعة وسبعة من عشرة مليون برميل يوميا أو بواقع

عشرة في المائة من الإنتاج العالمي للنفط ، وذلك كمحاولة من أعضاء المنظمة لرفع الأسعار التي قد تضررت بشدة بسبب انخفاض الطلب نتيجة لإجراءات العزل العام التي جرى اتخاذها بسبب الظروف الراهنة التي يمر بها العالم كما أن تقليل إنتاج «أوبك+» للنفط الخام وايضا من بعض الدول الغير منتمية مثل الولايات المتحدة وكندا قد أدى إلى رفع أسعار النفط إلى خمسة وثلاثون دولارا للبرميل وعلى الرغم من أنها بأسعار قليلة جدا مقارنة بأسعار النفط في أوائل هذا العام إلا أنه ارتفع بمعدل ليس

بالسيئ ولكن المنظمة تطمح إلى زيادة الأسعار لأكثر من هذا وقد اجرت رويترز ما يسمى بالمسح الشهري للنفط حيث قد أثبت هذا المسح أن النفط قد سجل أدنى مستوياته في شهر مايو ولم يسجل مثلها طوال العقدين الماضيين .

السابق
مصانع الملابس تطلب تصاريح تصنيع الكمامات
التالي
الزمالك يعلن عن صفقات الموسم الجديد

اترك تعليقاً