اخبار

الحكومة السورية تصدر قرار بالحجز الاحتياطي على أموال رامي مخلوف

أصدرت الحكومة السورية يوم الثلاثاء وثيقة حكومية تأمر فيها الحجز على أموال رامي مخلوف رجل الأعمال وهو ابن خال بشار الأسد الرئيس وهو أيضا من أغنى أغنياء في سوريا وأن الوثيقة أصدرت بتاريخ 19 من مايو وبها توقيع وزير المالية وتحتوي على الحجز الاحتياطي ضمان حتى يتم سداد المبلغ المستحق لجهة تنظيم الاتصالات والبريد وتم إصدار القرار  للجنة قرار رقم 1700 سنة 2019 في سوريا.

وقد سجل  رامى مخلوف مقطع صوتي يقول فيه أنه قد طلبو منه المسؤولين بتقديم استقالة من منصب رئيس الشركة وهي شركة سيريتل لخدمات الهاتف المحمول وكان يوجد خلاف ونزاع على الأصول وكشف الضرائب والخلاف في النخبة الحاكمة داخل سوريا وذلك أخذت الصد والرد مدة أسابيع ورفض رامي مخلوف بدفع المستحقات المالية للسلطات السورية وصرح رامي مخلوف رجل الأعمال  أن السلطات السورية قد أعطته مهلة ليقدم استقالته من منصب رئيس الشركة وإلا سوف تسحب السلطات ترخيص الشركة ولكنة لم يتحرك أو يتنحى وذكر أيضا رجل الأعمال أن انهيار  شركة سيريتل أثر على إيرادات الحكومة وسوف يضرب الإقتصاد ضربة كارثية وصرح أيضا رامي مخلوف أن القوات السورية للأمن بدأت باعتقال الموظفين في الشركات الخاص به .

ووصف هذه الحاله بزيادة الضغط عليه بسبب مطالبة السلطات السورية منه بدفع مبالغ ضخمة للضرائب وقال أيضا رجل الأعمال أن اليوم بدأت الضغوطات علي بطريقة غير مقبولة وغير إنسانية وبدأت الاجهزة الأمنية بالاعتقال للموظفين وقال أيضا رجل الأعمال أن انهيار الشركة سوف يؤثر بشكل كبير على اقتصاد البلد لأنها مصدر رئيسى للنظام السوري على حسب ماذكر رامى مخلوف وقد قام باتهام النظام السلطات بالضغط وقال أيضا أن الضغوطات كبيرة ومستمرة لدرجة وصولها إلى أصغر موظف في الشركة وصرح بإن السلطات تقوم بالضغط عليه حتى يتخلى عن جزء من الإيرادات التي يبلغ عدد المساهمين  6500 مساهم وصرحت القناة العربية أن رجل الأعمال رامى مخلوف هو على درجة قرابة من بشار الأسد لذلك فهو يعتبر جزء كبير من الدائرة الداخلية.

السابق
النائب محمد أبو حامد على ضرورة قواعد لضبط قطاعات الأعمال
التالي
القابضة للقطن تطور الشركات لتقليل خسائر الغزل والنسيج

اترك تعليقاً