اخبار

علماء باحثين حول أصول كوكب المريخ وكشف الزلزال الواقع به

وقد أفاد الباحثون إن زلزال المريخ الذي تم إيجاده مسبار إنسايت الخاص بوكالة ناسا من المحتمل إن يظهر من مكونات الكوكب الأحمر وكيف تكونت بعد أن استعاد العلماء الظروف التى يظن أنها موجودة بداخله وقد تم قياس الزلزال عن طريق المسبار حيث استطاع العلماء من جامعة طوكيو من دراسة الخصائص الزلزالية للكبريت الحديدي الذي يظن البعض أنه المادة الرئيسة بداخل المريخ .

وطبقاً لما أفادت به صحيفة ” ديلى ميل ” البريطانية الكبيرة أنه لم يحدد العلماء ما الذي من الممكن أن يكون قلب كوكب المريخ ولكن فريق طوكيو يتمنى أن يستطيعوا عن طريق مقارنة معلوماتهم مع استطلاعات من وكالة ناسا إنسايت وقد قامت انسايت بقياس النشاط الزلزالي فوق المريخ منذ حوالى سنة 2018 تأملاً فى ظهور معلومات أكثر حول كيفية تكونه ومدى فعاليته ووجد مسبار ناسا المئات من الأحداث البارزة من وقت الهبوط فى سنة 2018 كما يخطط فريق طوكيو لمقارنة هذه المعلومات بنتائجهم حيث تم إيجاد بيانات حول كيفية تكون طبقات الصخور تحت الأرض وأيضاً أصول تلك الطبقات .

وقد أفاد العالم الأمريكي الكبير الدكتور ” كيسوكي نيشيدا ” عالم الكواكب في جامعة طوكيو إن إيجاد الأماكن التي تحتوي على مناطق داخلية عميقة للأرض والمريخ وأيضا الكواكب الأخرى فهذا هو أكبر حدود العلم ويظن أنقلب المريخ يتكون من الحديد مع بعض المواد الأخف الممكنة مثل الكبريت ولهذه النتيجة درس كيسوكي نيشيدا وفريقه المعدن وقد أفاد الباحث كيسوكي نيشيدا بأن النتائج المقارنة بالكبريت الحديدى هى معلومات عن الزلزال  وتؤكد النظريات القائمة عن تشكيل الكوكب أو تشك فى قصة أصله وقال الباحث كيسوكي نيشيدا أيضا بأخذ نتائجنا يستطيع العلماء الذين يقرأون المعلومات حول الزلزال المريخية من الوصول إلى معرفة ان قلب المريخ هو سبيكة حديد وكبريت أم لا ولو لم يكن كذلك في نستنتج شئ من أصول المريخ .

السابق
بيان السيد بحوطة سدير حول رؤية هلال شهر شوال المبارك
التالي
إنتظار طلاب السعودية إعلان النتائج عبر نظام نور

اترك تعليقاً