منوعات

أوروبا تتعرض لموجات حارة في إنتظارها

على الرغم من أن دول أوروبا معتادون على الجو البارد إلى أن المناخ متغير جداً ولا يبقى على حال واحد، هذا وقد أشارت بعد الدراسات الرسمية التى أعلنت عن تغيير فى حالة الطقس والمناخ الأوروبي حيث أنه سوف تقل درجات الحرارة وسوف تتعرض أوروبا بأكملها إلى موجات شديدة الحرارة سنوياً.

ويشكل هذا الخبر خطراً كبير على مستقبل أوروبا الزراعي لأن ذلك سوف يعرضها لإنخفاض بعض محاصيلها سنوياً إلى النصف مستقبلاً إذا لم يقوم المسئولين بإتخاذ الإجراءات العاجلة في مواجهة هذا الأمر.

وقد أصدر الوكالة الأوروبية للبيئة التابعة للإتحاد الأوروبي تقريراً توضح فيه التغيرات المناخية المستقلبية والتي سوف يتغير فيها الطقس المناخي لقارة أوروبا وأنه درجات الحرارة ستكون في إنخافض على غير العادة، كما أن المناخ القادم سوف يخرج عن السيطرة مما يؤدي إلى تعرض أوروبا لموجات حرارة عالية ومتطرفة في كل عام من السنه.

جدير بالذكر أن دولة فرنسا وإسبانيا قد شهدا العام الماضي تغييراً واضحاً فى فصل الصيف حيث اشتدن درجات الحرارة وبدأت بالإرتفاع منذ بدء تسجيل البيانات، هذا وقد توقعت الوكالة الأوروبية للبيئة أن المحاصيل الزراعية سوف تتأثر بهذا التغير الواضح في المناخ حيث أشارت أن بعض المحاصيل الزراعية سوف تنخفض إلى النصف خاصة في الدول الواقعة في جنوب أوروبا في العقود المقبلة.

وقد عرضت الهيئة تقريراً مصوراً لما سيكون عليه الوضع في حال تغيير الطقس والمناخ حيث أوضح الرسم بداخل التقرير صورة لنظام بيئي أوروبي هش يتعرض للهجوم من كل صوب.

هذا وقد أشارت بعض الدراسات أنه لن ينجو سوى 20 في المئة من المسطحات المائية العذبة في أوروبا من الضغوط الشديدة مثل التلوث أو الإفراط في الاستخدام والتي تتمثل في الأنهار والبحيرات،  ومن المتوقع أن يتسبب تغير المناخ في تفاقم هذه الضغوط.

جدير بالذكر أنه قد تم إختفاء حوالي  39 في المئة من الفراشات وتسعة بالمئة من الطيور من سماوات أوروبا منذ عام 1990 فيما وصفته الوكالة بأنه “تراجع كبير في التنوع البيولوجي”.

السابق
الوزير العماني يبحث عن السلام في الخليج
التالي
انهيار اقتصادي متوقع في لبنان

اترك تعليقاً