منوعات

واظب على دوام الخير مع سلسلة فكر ثواني أكسب ثواب

يأتي شهر رمضان ويأتي معه الخير وتفتح فيه أبواب الجنة والحسنات فصارع يا أخي المسلم حتى تفوز بدعوة صالح من مساعدة شخص ما أو كسب الحسنات لفعل الخير وخاصة في شهر رمضان لأن هذا الشهر الكريم من الأشهر التي يكثر فيها الإنسان الأعمال الصالحة والخيرية ومساعدة الناس المحتاجين إلى المساعدة والمواظبة على فعل الخير في رمضان شيء جميل له حسناته حتى لو عجزت في يوم من الأيام التأخر في دوام هذا العمل الخيري الذي اعتدت عليه فإنه يكون أجرك ثابت عند الله لا يتغير بل العكس يضاعفه لك الله.

ولكن إذا كان هذا التقصير له سبب مقنع مثل السفر أو المرض أو لا يمكنك عمله بسبب عجزك عنه لأي سبب من الأسباب ولكن لا تكون متعمدا لفعل هذا التقصير بل والعكسفأن مات الانسان الذي يفعل الخير الدائم يوصي أبنائه وعائلته بمواظبة هذا العمل بعد موته فهو بمثابة أجر يذهب له في الجنة يرفع من درجة لأخرى لذلك مع سلسلة فكر ثواني أكسب ثواب نوضح لكم أن العمل الخيري ليس مرة واحدة فقط بل نحاول ان نواظب عليه والعمل على الدوام فيه وجعلنا الله من اهل الخير دائما فلا يمكن للإنسان التغاضي عن هذا العمل لأنه وصانا به الرسول صلى الله عليه وسلم في أحاديثه الشريفة.

حيث وضح في أحاديثه أن عمل الخير في المواظبة عليه بمعنى الاستمرار في فعله فيجب علينا الفوز في رمضان في هذا الشهر الكريم بالحسنات لأن دعوة إنسان قمت بمساعدة أو ارشادك لمسلم على عمل خير له ثواب كبير عند الله وخاصة في هذا الشهر الكريم حيث أن تفتح فيه الأبواب المغلقة ولقد قامت سلسلة فكر ثواني أكسب ثوابفي رمضان بالشرح لنا كيفية الاتصال بالله عز وجل في هذا الشهر الكريم وتقدم لنا كل يوم شيء جديد من عمل الخير واليوم كان حديثها عن فكر ثواني أكسب ثواب والدوام على عمل الخير ولو كان قليلا لأن عمل الخير ليس بكثرة ولكن بقلته على شرط الدوام فيه

السابق
دبابير عملاقة تأكل النحل في واشنطن
التالي
رد أمير مرتضى على هروب كهربا والنقاز

اترك تعليقاً