hitcounter

القوات الأمنية المشتركة تعلن عن مقتل 217 مدنيا وجرح 2152 أخرين جراء خروقات الحوثيين بالحديدة

القوات الأمنية المشتركة تعلن عن مقتل 217 مدنيا وجرح 2152 أخرين جراء خروقات الحوثيين بالحديدة

أعلنت القوات اليمنية المشتركة أول أمس الاثنين عن مقتل 217 مدنيا وجرح 2152 آخرين، عقب الخروقات التي حدثت من ميليشيات الحوثيين للهدنة الأممية في اليمن جنوب الحديدة، منذ بداية الخروقات في ديسمبر 2018.

وأوضح المركز ألأعلامي في اليمن من خلال بيان له أن ميليشيات الحوثيين قد ارتكبت أبشع الجرائم والكثير من المجازر الوحشية في حق المدنيين، وقد تعددت الانتهاكات وتنوعت أساليب الخروقات للميليشيات بحق المدنيين منذ اللحظات الأولي في دخول الهدنة الأمامية في التنفيذ، مشيرا أن ميليشيا الحوثي بقصف واستهداف الأحياء والمدن وكذلك منازل المواطنين في الحديدة بمختلف الأسلحة المتوسطة والثقيلة والقذائف المدفعية.

وأضاف المركز الإعلامي تخدمت العبوات الناسفة في الشوارع والمزارع والطرقات العامة والفرعية.

ووصف المركز ألأعلامي أن الهدنة الأممية بالعقيمة فقد زادت المعاناة لأبناء الحديدة خلالها، ولم تستطع القائمين على الهدنة حمايتهم من إجرام وبطش ميليشيات الحوثي، مؤكدا أن مؤشر القتلى والجرحى يزداد بشكل يومي من أبناء الحديدة، معظمهم نساء وأطفال وهذا مخالف للقانون الدولي.

ومن المناطق التي قامت ميليشيات الحوثي بارتكاب جرائم بها بحق المدنيين الحيمة، التحيتا، المتينة، الجاح، الطائف، الدريهمي، منظر، الحالي، المسنا، الغويرق حيس.

وأتهمت القوات الأمنية المشتركة بعثة الرقابة الأمامية والأمم المتحدة بعد اتخاذهم موقف تجاه ميليشيات الحوثيين بوقف إطلاق النار في الحديدة، وموقفهم السلبي بالصمت والتغاضي على هذه الجرائم البشعة التي ترتكب بحق مواطنين أبرياء، واستمرار مماطلتهم في تنفيذ عليهم تفاق أستكوهولم بخصوص ما يحدث في الحديدة من خروقات حوثية بشعة، والذي يشمل انسحاب ميليشيات الحوثي من مدينة الحديد والمواني، وفتح الممرات الإنسانية للاستغاثة.

اترك تعليقاً