منوعات

علامات التسمم الغذائي بعد تناول الفسيخ

يعد التسمم الغذائي مشكلة صحية تصيب الأشخاص عند تناول اى طعام ملوث وتكون الجراثيم مثل الفيروسات والطفيليات والبكتيريا هي المسبب الرئيسي للتسمم الغذائي فمن الممكن أن تتسبب الجراثيم وسمومها في تلوث الغذاء في أي مرحلة تكون عليها سواء الإنتاج او التجهيز وأيضا من الممكن حدوث تلوث الطعام المصنوع بالمنزل في حالة تحضيرية او ذهبه بطرق غير سليمة صحيا ٠

 

ومن الممكن أن يحدث التسمم الغذائي في ساعات قليلة من تناول الغذاء الملوث وأكثر الأعراض شيوعا القيئ والغثيان والإسهال طابع دموي أو مائى وأيضا الحمى و التشنجات وآلام البطن ومن الممكن في بعض الحالات أن تظهر أعراض التسمم الغذائي في غصون أيام وأسابيع وتستمر الأعراض الناتجة عن التسمم إلى أيام او أسابيع من تناول الطعام ٠

 

ويعد كبار السن هم الفئه الأكثر عرضة للتسمم الناتج عن تناول الطعام الملوث لأن جهاز المناعة لديهم يكون ضعيف ولا يستطيع مقاومة الكائنات المعدية بفاعلية وسرعة النساء الحوامل أيضا يكون تعرضهم للتسمم الغذائي أسرع بكثير في التغيرات المستجدة على الدورة الدموية والأيض تزيد من مخاطر التسمم الغذائي فتكون ردود أفعال الحوامل أكثر شراسة أثناء فترة الحمل ونادر جدا ما تسبب هذه الحالة مشاكل للجنين ٠

 

أما عن الرضع وصغار السن فهم أيضا من الفئات الأكثر تأثرا بالتسمم الغذائي وذلك بسبب عدم اكتمال الجهاز المناعى بشكل كامل في أعمارهم كما أن المصابين بأمراض مزمنة أيضا لديهم نفس المشكلة في المصابون بالسرطان أثناء العلاج الكيماوي او بالإشعاع تضعف مناعتهم كثيرا وأيضا مرضى الضغط و أمراض الكبد والسكر.

 

وتكون من أخطر الأعراض التي يتعرض لها مريض التسمم الغذائي هي الجفاف فهنا يفقد المريض المعادن والأملاح والماء الضروري للجسم بشكل كبير ويحدث ذلك بسبب الإسهال والقئ وهنا يجب تعويض ما تم فقده من سوائل بأسرع وقت ممكن ويكون ذلك باستخدام المحاليل ويتعرض كبار السن ومرضى المناعة والأمراض المزمنة والأطفال إلى جفاف شديد وذلك عند فقد كميات كبيرة جدا من السوائل ويكون من الصعب تعويض ذلك في المنزل فيكون من الضروري الذهاب إلى المستشفى لتعويض الخفاف ع

السابق
بعض الأطعمة التي لا يجب تسخينها في الميكرويف
التالي
الزمالك وبيراميدز يستعدون لإطلاق صفقة تبادلية كبيرة في موسم الصيف القادم