منوعات

‏ ‏تفاح تسببت في دخول رضيعة إلى المستشفى

‏في يوم مارس 2018 أسقطت فتاة تبلغ 11 عام عن طريق الخطأ تفاحة من شرفة منزلها في الطابق رقم 24 في الصين وقد تسبب هذا العمل البسيط إلى تغريم والد هذه الفتاة بدفع مبلغ كبير والقصة هي حينما كانت هذه الفتاة التي ‏يتم ذكر اسمها تحاول الطعام الكلب الخاص بال عائلة وهي تحمل تفاحة على شرفة المنزل فسقطت التفاح عن طريق الخطأ وفي نفس الوقت كان الطفلة بلغ من العمر ثلاث ‏نسهر في أحضان جدتها تتجول بها في نفس المبنى ولكن يشأ القدر أن تسقط تفاحة مباشرة على رأس الرضيع مما جعلها تفقد الوعي.

‏تم نقل الطفل الرضيع إلى المستشفى وقال الأطباء إلى عائلتها بأنه قد أصيب بصدمة كبيرة في الراس وقصور أيضا في الجمجمة وتمزق في الأوعية الدموية ويجب أن تخضع لعملية جراحية حتى يتوقف النزيف داخل دماغي فيها ولكنها بقيت في غيبوبة.

‏ثم مقالة لوالدي الطفل أنه حتى إذا استيقظت الرضيعة فإن الجزء الأيمن من دماغها سيكون ميتا ثم شرعت الشرطة للتحقيق في الحادث الذي أدى إلى إصابة هذه الرضيع في غيبوبة وبعد إجراء اختبارات الحمض النووي لعينات على التفاحة ‏التي تم إسقاطها تقرر الشرطة أن الطفلة ذات ١١ عام هي الجانية في هذه الواقعة. ‏قال والد الفتاة للصحفيين أنها اعترفت حقكم بسكويت التفاح عن طريق الخطأ قائلا أنها كانت تحاول أن تطعم الكلب حيث كانت وحدها في المنزل في الطابق.

‏قد تولى الوالد مسؤولية طفلته وقيل انه دفعنا عائلة الرضيع 30,000 يوان أي ما يساوي 4700 دولار وبالرغم من ذلك بلغت في الفواتير الطبية الخاصة بالطفل 130,000 يوان أي ما يعادل 20 دولار أمريكي ‏بعد عامين من وقوع هذه الحادثة المخيفة حكمت  المحكمة على أسرة الفتاة بدفع تعويضات هائلة لوالدي رضيعة تبلغ ١.٨٥ مليون  يوان ‏وقد أثار هذا الخبر جادلنا على مواقع التواصل الاجتماعي في الصين .

 

حيث أشار البعض بقرار القاضي بينما سأل الآخرين إذا كانت الفتاة هي المسؤولة فعلا ولكن القضية هي الأشياء التي تسقط من النوافذ والمرتفعات هي قضية خطيرة للغاية في الصين حيث يتم التعامل معها أنها جريمة تهدد الأمن وهذا ينطبق عندما يتم أسقاط شي عن عمد من النوافذ وهذا لم يحدث في هذه القضية.

السابق
كواليس المشاحنات بين حسن شحاتة و ميدو
التالي
المغص وأسبابه وطرق علاجه لدى حديثي الولادة

اترك تعليقاً