اقتصاد

رئيس شعبة الأرز رجب شحاتة يصرح بمخزون كبير يكفي مدة كبيرة تصل إلى شهر أكتوبر لعام 2021 وسعره مناسب للجميع حيث يبدأ من سبع جنيهات

صرح رئيس شعبة الأرز رجب شحاته في العديد من الاجتماعات ،أن مخزون الأرز متوفر في الأسواق المصرية و يكفي لمدة كبيرة تصل إلى شهر أكتوبر لعام 2021، وأفاد أيضاً بزيادة إنتاج الأرز في السنوات السابقة خاصة في عام  2019 و عام 2020 الذي بلغ إنتاج الأرز خلالهم نحو ما يزيد عن ثمن ملايين طن أرز شعير ،وعند تحويل هذه الكمية توفر أكثر من 5 ملايين طن أرز أبيض.

 

وبهذا الشكل فإن المخزون المتوفر لدينا يكفينا لمدة عامين قادميِين، لأن حجم الاستهلاك المصري يصل إلى اثنين ونصف مليون طن أرز فقط. وقال رئيس الشعبة مطمئناً الشعب أنهم إذا احتاجوا أضعاف ما يشترون  فإن مخزونِهم يكفي طلباتهم بكميات كبيرة لمدة عاميِين قادميِين .

 

معلناً عن أسعار الأرز في الأسواق ،وقال أن اسعاره تتراوح من بين سبع جنيهات إلى تسع جنيهات للكيلو الواحد، ذلك بالرغم من عديد من الشركات الأخري التي تبيع الأرز بأسعار باهظة للمواطنين.وفي أخبار جاءت في أخر شهر مارس لهذا العام ،نوهت نقابة الزراعيين أن مصر تمتلك مخزون ضخم من الأرز والقمح ،وأيضاً تبلغ منتوج عالي من الخضار والفواكة.

 

صرح سيد خليفة نقيب الزراعيين أن بالرغم مما تواجهه البلاد من أزمات في شتى المجالات إلا أن مصر لم تتأثر من  ناحية مخزونها الزراعي، سواء في الأرز أو في الخضار والفاكهة، على عكس بعض الدول التي تأثرت بهذه الأزمة مثل دولة فيتنام وفرنسا  الذي تأثرَ مخزونَهما بشكل كبير.

 

وانخفض في العديد من الدول إنتاج الجبن والفواكه مثل هولندا ،تصريحاً بأن مخزون مصر متوازن لحد كبير، معللاً ذلك لما اُنشأ من  العديد من الصوامِع الكبيرة، التي مكنتها من تخزين كميات كبيرة من السلع و الأرز والخضار والفواكه ،وايضا الطماطم والبطاطس،مشيراً إلى أن مصر تمتلك في صوامِعها من أرز وقمح تكفي لمدة عامييِن من الآن.

السابق
زهور كوستاريكا تموت فى المزارع بسبب تأخر تصديرها
التالي
واتس آب وانستجرام وتضرر السيرفرات بسبب الضغط المتزايد عليها

اترك تعليقاً