best counter

أوروبا تفشل في الاتفاق على قواعد الخصوصية التي تحكم سكايب وواتساب

كتابة: heba | آخر تحديث: 24 نوفمبر 2019 | تدقيق: heba
أوروبا تفشل في الاتفاق على قواعد الخصوصية التي تحكم سكايب وواتساب

باءت محاولات الاتحاد الأوروبي لإيجاد أرضية متكافئة بين مشغلي خدمة التراسل سكايب التابعة لمايكروسوفت والاتصالات وخدمة التراسل الفوري واتساب التابعة للفيس بوك بالفشل، وذلك بعد أن فشل أعضائها في اتفاق على نطاق بعض القواعد المقترحة.

وقد تم البدء في هذه المفوضية الأوروبية منذ عامين مع اقتراح قامت بتقديمه بشأن نظام للخصوصية الإلكترونية عمله أن يضمن إخضاع شركات التقنية التي تقوم بتقديم خدمات البريد الصوتي الالكتروني على شبكة الانترنت والتراسل للقواعد الشديدة ذاتها التي تخضع لها مقدمو خدمات الاتصالات. غير أن هذه الخلافات بين دول الاتحاد الأوروبي بخصوص القضايا المعقدة والتي تتمثل في الأحكام المتعلقة بحذف وكشف المواد الإباحية للأطفال والموافقة عليها، وقوانين ملفات تعريف الارتباط التي تكون بعد أنشطة المستخدمين عبر شبكة الإنترنت قد أعاقت العملية.

وتعين على بلدان الاتحاد الأوروبي أن تتوصل لموقف محدد قبل أن تبدأ في محادثات للوصول إلى موقف مشترك مع البرلمان الأوروبي والمفوضية.

فيما أشار مسئولون في الاتحاد الأوروبي: إن سفراء الاتحاد الأوروبي حينما اجتمعوا في بروكسل الجمعة الماضية قد وصلوا مرة أخرى لطريق مسدود.

ومن جانبها قامت بعض دول الاتحاد الأوروبي وشركات التقنية بانتقاد اقتراح الخصوصية الإلكترونية ويعتبرونه مقيد للغاية، مما وضعها على خلاف كبير مع نشطاء الخصوصية الذين كانوا يدعمون الخطة من قبل.

وأوضح دييغو نارانجو من مجموعة الحقوق المدنية الرقمية الأوروبية: “من خلال وقف نظام الخصوصية الإلكترونية، وتخفيف النص يقوم المجلس الأوروبي باتخاذ موقفا ليحمي مصالح معلنه التتبع عبر شبكات الإنترنت ولكي يضمن هيمنة شركات التقنية الكبرى.

والظاهر حاليا إنه ليس من الواضح ما هي الخطوة التالية، وقد تسعى كرواتيا – التي تولت رئاسة الاتحاد الأوروبي في واحد كانون الثاني/يناير القادم – إلى استئناف المفاوضات.

579 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *