اخبار

الخشت ودعوة لتربية العقول من جديد

الخشت ودعوة لتربية العقول من جديد

يعتبر محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة من أهم أساتذة الفلسفة فى مصر لاعتباره منبر من منابر العقل المنير والذي يسعى من خلال محاضراته وكتاباته توجيه العقول الى النور الساطع فى الإسلام والبعد عن الظلام التدليس الذي يدعو إليه أصحاب الأفكار المتجمدة الرافضة للتجديد والتغيير

كتاب نحو تأسيس عصر ديني جديد
لقد قام الدكتور بإعلان طبعة جديدة للكتاب والذي أصدر عام الفين وسبعة عشر ويعتبر الكتاب اناره لكل المثقفين الإسلاميين والائمة المسؤولين عن تغيير عقول وقلوب العباد

 

نحو ديننا الحنيف والذين يكونون النبراس الذي يرشد الضالين من الناس بأفكارهم وآرائهم التي تنتشر مثل الهشيم بين الناس عن طريق وسائل الإعلام المختلفة من تلفزيون وإذاعة وصحف ووسائل اجتماعية لذلك يدعو الدكتور فى هذا الكتاب لكل من يهتم بهذا الجانب ان يتخذ بعض الخطوات اللازمة لإنشاء جيل يعتز بدينه ويفهمه ولا ينجرف تحت طائلة الأفكار الهدامة التي تستظل بعباءة الإسلام ولقد ركز الدكتور على الأمور التالية

*ان يقوم اصحاب السلطة بمحاولة نشر الأفكار الوسطية للدين والبعد عن الأفكار الهدامة والمخربة عن طريق ازاله كل من يدعو اليها اما محاولة تطوير معتقداته

*سعى الأئمة الى تغيير الخطاب الديني عن طريق ليس التجديد وإنما محو القديم وبناء خطاب ديني جديد يتوجه لأجيال جديدة يناسبهم في أفكارهم ومعتقداتهم

*السعي عن طريق وسائل التعليم المختلفة لنشر الدين الصحيح بأفكاره المعتدلة في القرآن والسنة الشريفة ومنع كل التفسيرات والآراء الهدامة والمغالبة للدين

*اسرار المسؤولين على اعلان صوره جديده لنشر افكار الاسلام السمحة والجميلة التي تعتبر بمثابة بناء لامه وحضارة كانت رمز للإسلام والمسلمين جميعا بسبب تمسكهم بها والبعد عن المغالاة و الانحراف الفكري

ولقد اعتبر الخشت أن المجتمع بأكمله يحتاج الى بداية جديدة يفهم بها دينه وخلق الإسلام وأفكاره المتزنة الراقية ومنع وتغيير كل ما يدعو الى غير ذلك حتى تنشئ جيل سوى يستطيع الدفاع عن دينه ووطنه دون الانقياد تحت افكار تمشى باسم الدين فتأخذ معها زهرات الشباب لجهلها بدينها

السابق
الذكاء الاصطناعي ينبه السائق باشارات المرور
التالي
حلم مصر فى تقليل الواردات

اترك تعليقاً