منوعات

نعمة يتمناها الكثير فحافظ عليها اذا كانت لديك

نعمة يتمناها الكثير فحافظ عليها اذا كانت لديك

كل منا رزقه الله نعمة لايحس بها غير الذي حرم منها ولقد رزقنا الله بنعمة جميلة ولا يمكن لأي إنسان الاستهتار بها لأن الذي لا يحس بهذه النعمة ويقدرها فلا يبقى عندما تهرب منه أو تغيب عنه

 

وهي وديعة من الله بمعنى أمانة فيجب علينا الحفاظ عليها هذه النعمة هي الأطفال فكل راع مسؤول عن رعيته فيجب علينا تربيتهم تربية سليمة نتشرف بها قدام الناس ونقابل ربنا نحن قسمين بواجبنا مع أمانته حتى لا نحاسب منهم أو من الله بتقصير

 

فمن التربية الصحية والواجب علينا القيام به أن نتعامل مع اولادنا واطفالنا بلطف وليس بعنف فإن أسلوب العنف يؤدي إلى عواقب نحن في غني عنها فإن بعض الأطفال يصابون بحالات نفسية شديدة بسبب العنف

 

وبعض الأطفال يكونون في عنف أكثر وعدم تقبل أي شي سليم بل يسلكون الطريق الغير سليم عكس الصح والعنف ايضا يؤدي الى ضعف شخصية الطفل بالخارج فيكون دائما منكسر وقليل الحيلة ولكن اذا اردنا أطفالا ذات تربية صحيحة لديها شخصية قوية فواجب علينا نحن الآباء والأمهات معاملة الطفل معاملة صحيحة

 

مثلا بدل ضرب الطفل لو الام او الاب لمس شعره او قبله في جبينه  فسوف يكون رد فعل اجمل من الطفل وممكن عن طريق اظهار الام او الاب معالم زعل من الموقف الخطأ الذي قام به الطفل فهذا أكبر عقاب الطفل لأن الطفل يحب دائما اخذ الحب والود كله من والديه ولا ننسى ان هناك عامل وراثي في أطفالنا

 

فطبع الطفل موروث من والديه  فمن كان في الآباء كان في الأبناء فمن الضروري ان تكون الام او الاب دائما في انطباعا جيدا حتى يأخذ الطفل منهما الصفات الجديدة  ومن الأشياء التي تحفظ طفلك وتجعله ذا تربية تتفاخر بها حفظ القرآن

 

فهذا يحفظه من  أن يقع في اي اخطاء في مكافئة الطفل على الاسلوب الصح الذي يقوم به لا يجعله يقوم بأسلوب السيئ  فيجب على كل انسان قبل التفكير في إنجاب طفل أن يفكر أولا في تربيته تربية صحيحة حتى يجني ثمارا ذات قيمة ويكون قام بالواجب مع الشئ الذي وهبه الله له

 

السابق
حدث مذهل في اليابان قطار يجري في الجو
التالي
ترامب يحارب الولادة

اترك تعليقاً