تكنولوجيا

الكاهن الفرعوني يسمع صوته في بريطانيا

الكاهن الفرعوني يسمع صوته في بريطانيا

يعتبر عالم الحضارة الفرعونية حتى يومنا هذا لم يكتشف بعد سواء باكتشاف المقبرة الجديدة او المومياءات واماكن جديده مليئة بالآثار الأخرى ويسعى جميع علماء الآثار فى العالم الى التدقيق والتحليل فى هذا العالم للوصول إلى علمهم واكتشافاتهم التي لم يصل اليها احد حتى يومنا هذا ويعرفونها فقط من الكتابات الجدارية
نيسان الكاهن الناطق

ويعتبر مومياء نيسان التي نقلت الى بريطانيا منذ القرن الماضي محل دراسة فى جامعة الآثار البريطانية وذلك لشكل موته الغريب والذي يظهر فيه محنطا و لسانه يخرج من فمه وكانه ميت خنقا ولكن بالكشف عليه وجد ان عظامه سليمة ولا يوجد دليل على قتله و بالفحص الدقيق وجد ان حشرة غريبة لدغته فى لسانه حتى مات خنقا منها وهذا أثار العلماء لكون محاولة تحديد اي الحشرات يمكن أن تقتل بهذا الشكل

وبعد دراسات عديدة قرر العلماء الدارسين وضع شرائح إلكترونية مكان الاحبال الصوتية فى رقبته وتوصيلها بحيث يخرج الهواء من بين هذه الحبال المحنطة بمساعدة هذه الشريحة في صدر اخر صوت قام به الكاهن قبل موته ويعتقد انه صوت اههه

صوت الكاهن فى المتحف
ولقد أعلن العلماء انهم يحاولون باستخدام تقنية الثلاثية الأبعاد مع الالكترونية فى المومياء و انتاج صوت من المومياء فعلى بحيث تنطق كلمات مفهومة وهذا سيجعل زيارة المومياء أكثر تأثيرا وعمقا للمتفرج وبالتالي سيعود به إلى زمنه وتصبح المومياء ذات تأثير جذاب على كل زائري المتحف وهذا ما تسعى اليه اعضاء كلية الآثار البريطانية ولقد أعجب العلماء المصريين فى الآثار بهذا البحث الرائع الذي إذا نجح وطبق على باقي الاثار سيكون نجاح مذهل لأنه يمكننا من سماع أصوات أجدادنا كلا حسب صوته الحقيقي

وجدير بذكر ان العلماء يحاولون التوصل الى هذه الاصوات لمساعدة مصر على تزويد الأماكن الأثرية معبد الكرنك والآثار في الأقصر بالنطق الفعلي المومياءات والتماثيل الموجودة هناك

السابق
ترامب يحارب الولادة
التالي
السياحة تتعافى ويمنع إنشاء شركات أخرى

اترك تعليقاً