اخبار

جهود كبيرة لتحسين آلية العمل في جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا

جهود كبيرة لتحسين آلية العمل في جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا

تحت شعار تطوير الأداء أقامت جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا ورشة عمل لمناقشة وبحث أهم معوقات العملية التعليمية الجامعية بمشاركة كبيرة من رئيس الجامعة الدكتور محمد العزازي والدكتورة ياسمين الكاشف الأمين العام لمجلس الأمناء والدكتور مختار الظواهري نائب رئيس الجامعة لشئون الجامعة بالإضافة إلى عمداء الكليات بالجامعة وذلك لبحث سب طرق التطوير وتذليل أية مصاعب تواجه الطلاب أو هيئة التدريس بالجامعة.

والجدير بالذكر أن التصنيف السنوي للجامعات QS هو تصنيف عالمي يشمل أفضل 800 جامعة على مستوى العالم وذلك وفق شروط ومعايير محددة لأي جامعة يشملها التصنيف وهي ( شهرة الجامعة الأكاديمية – عدد الطلبة بالنسبة للأساتذة – عدد الأبحاث الأكاديمية الصادرة من الجامعة – عدد الأساتذة المعتمدين دوليًا في التدريس الجامعي – عدد الطلاب المغتربين أو المهاجرين أو الدوليين )

وقال نائب رئيس الجامعة الدكتور مختار الظواهري أنه سيتم في ورشة العمل توضيح الأنشطة المجتمعية والبيئية والتي تحرص جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا على وجودها داخل الحرم الجامعي وتشجيع الطلاب عليها وتعريف الطلاب والأساتذة بالجديد في مجال الذكاء الإصطناعي والحاسوب وأوجه إستخدامه في العلوم والتكنولوجيا مثل علوم الفضاء وصناعة الإنسان الآلي وغيرها من أوجه التطور والتقدم في التكنولوجيا بشكل عام وفي العلوم التطبيقية بشكل خاص وسوف يقوم بالشرح الدكتور وليد رشاد الأستاذ بالجامعة.

كما أن الجلسة الثالثة التي سوف يتم عقدها ضمن فعاليات ورشة العمل سوف تكون بعنوان ( مشروع التعليم الرقمي التفاعلي ) – الفائدة ومعوقات التنفيذ لبحث كيفية معالجة موانع بداية اعتماد مشروع التعليم التفاعلي كما أنه سوف يكون هناك جلسة لبحث تطورات أوضاع الكليات الجديدة بالجامعة وما وصلت إليه بخصوص الاعتماد الرسمي من الهيئة القومية للجودة والاعتماد.

وفي نهاية ورشة العمل سوف يتم مناقشة ما تم إنجازه وما تم بحثه طوال أيام ورشة العمل والتي سوف تمتد إلى خمسة أيام برعاية ومشاركة الدكتور محمد العزازى رئيس جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا

السابق
خطأ عماد السيد الذي سجل به هدف في مرمى نادي الإتحاد السكندري، يسبب فوز بيراميدز في المباراة
التالي
توجيه النائبة شيرين فراج تهمة الإهمال لوزيرة الصحة

اترك تعليقاً