اخبار

قلة إسطوانات الغاز تهدد الحياة في كوبا

قلة إسطوانات الغاز تهدد الحياة في كوبا

تعتبر كوبا من الدول الفقيرة نسبيا برغم أن نسبة التعليم فيها كبيرة جدا ويكاد يكون لا يوجد أميين لكن اقتصادها في انحدار دائم بسبب العقوبات الأمريكية عليهم منذ عام١٩٦٠
كوبا الولايات المتحدة
وتعتبر الولايات المتحدة كوبا بلد غير مناسبة سياسيا مع سياسات العالم وذلك لكونها فى انقسامات دائمة على زعمائها فمثلا كاسترو الذي كان يسعى الى استقلال البلاد عن أي تدخل خارجي وذلك باستخدام العنف وسجن المعارضين وغيرها فاعتبرت أمريكا ذلك انتهاك لحقوق الإنسان
وبعد كاسترو تنجمع الشعب حول مادورو والذي بدوره تعتبره الولايات المتحدة حاكم غير شرعي لرفض بعض الناس له وبتالي استمرت العقوبات الامريكية و زادت فى عهد ترامب برغم التعاون الذي أجراه أوباما مع كوبا عام٢٠١٧ و ازالة العقوبات الأمريكية من عليها حتى أصبحت البلاد تشعر بالانتعاش قليلا
ولكن ترامب بعد توليه السلطة قرر إلغاء هذا الاتفاق مما زاد من الأمر منعه للشركات الطيران شراء الطائرات الكوبيه ومنع كوبا استأجر أي منها مما نتج عن ذلك قلة السياح الذين يأتون الى البلاد بسبب دعوى عدم الاستقرار التي تعلنها أمريكا عن كوبا
ومن العقوبات التي فرضها ترامب على كوبا منع أي دولة تصدير الغاز إليها سواء بالأنابيب التوصيل او غاز سائل وهذا منذ عام او اكثر تقريبا وحاولت كوبا التأقلم مع هذه العقوبات
قلة الغاز السائل و طعام الكوبيين
ونتيجة لقلة الغاز المتدفق من فانزولا وغيرها الى كوبا ادى ذلك الى قلة المواد البترولية تدريجيا حتى اسطوانات الغاز السائل الذي يستخدمه المواطنين فى البوتاجازات للطعام وقد اعلنت الحكومة اليوم ان البلاد ستصل لحالة من تقشف السوق كاملا من أسطوانات الغاز مما سيسبب ازمة فى البلاد لان اسعار البتوجازات الكهرباء غاليه جدا ولا يستطيعوا الطهى ولا استخدام الكهرباء بنسبة كبيره مما سيتسبب فى ازمة كبيره عند المواطنين تمنعهم من طهى الطعام لعدم توافر اسطوانات البوتاجاز

السابق
تعديل العقوبات على الصين
التالي
تعرف على أسباب دعوة الرئيس الروسي لزيادة الإنجاب

اترك تعليقاً