free html hit counter

الولايات المتحدة وروسيا وما بينهما فيما يعرف بلعبة الأمم

الولايات المتحدة وروسيا وما بينهما فيما يعرف بلعبة الأمم

هناك الأشياء التي نراها ولكن لا نعرف ان نفسرها او نعرف لها معنى ولكن إذا تعمقنا بداخلها نراها جيدا وهناك بعض الأمور أيضا من الممكن أن تكون بعيدة ولكن نستطيع رؤيتها جيدا إذا صوبنا إليها أنظارنا

ولكن من الصعب على بعض الناس أن يدركوا الصورة كاملة لعل يكون سبب ذلك عدم إكتمال المشهد الذى نراه أو حتى إختلاط الأشياء ببعضها البعض

لذا فإذا أردت أن ترى الصورة بأكملها لابد وأن تنظر من موقع مرتفع لترى الصورة كاملة بكل تفاصيلها

هكذا تكون اللعبة السياسية وأدوارها ولاعبيها إذا أردت أن تعرف كل شىء فعليك رؤية المشهد ككل وبها ستفهم كل شيء

فإذا أطالت النظر فى رؤية الشرق الأوسط وما يحدث بداخله فى الألفية الماضية من بعد نهاية الحرب العالمية الثانية ستجد البؤس يعم فى المنطقة ووجود بعض الحروب الباردة بين الدول ووجود بعض الحركات التى تدعو إلى الإستقلال والحرية وذلك كان فى أواخر القرن العشرين

لذا شبه بعض الكتاب هذا المنظر بلعبة الشطرنج يلعب بها شخصان فقط وتحركوا بكل دقة وتروى طبقا لبعض القواعد المعروفة من قبل فالملك فى هذة اللعبة لا يموت أبدا عند أحد اللاعبين حتى وإن قلت (كش ملك) مرات كثيرة من أى لاعب

وأيضا شبه بعض الكتاب منطقة الشرق الأوسط بأنها تشبه لعبة الدومينو يقوم باللعب بها لاعبان ويقوموا برص قطعها واحدة تلو الأخرى بشكل منظم ومعروف وله قواعد ثابتة يريد كل لاعب منهم أن يبدأ أولا لأنه يعتقد أن فى بدايته الفوز إذ يستصدموا مرة واحدة أن الدور قد أغرق بسبب وجود بعض رقم صعب وقد يطرأ

إلى أن يبدأ اللعب من جديد

تلك هى العلاقة ما بين روسيا وأمريكا فى الشرق الأوسط فإما أن يكتفي باللعب فى هذه اللعبة وإما أن يتوقفوا بعيدا للنظر من بعيد او يدخل طرف منهم دون الآخر

اترك تعليقاً