free html hit counter

وقف اطلاق النار قرار من موسكو لليبيا

وقف اطلاق النار قرار من موسكو لليبيا

بدات فى ليبيا الاحترامات من ابريل الماضي حينما أعلن المشير خليفة حفتر أنه سيعيد السلطة من سراج المعترف به دوليا لكونه من الميليشيات الارهابية التي تضر بالبلاد وتريد استغلال مواردها من قبل الآخرين ولكن سراج يعتبر نفسه معترف به وان حفتر هو المعتدى عليه وعلى ليبيا كلها ويدعو دائما أن ينسحب حفتر من هذه الضربات لأنه يضر بمصلحة وأمن الوطن والمواطنين

ليبيا ومجلس النواب

ومنذ بدء المناوشات والاستعداد الليبي لاستيراد جميع أراضي البلاد تحت سلطات الجيش الليبي وزادت الصراعات والقذائف وإطلاق النار من الطرفين الموالين لسراج و الجيش الوطني الليبي وأصبحت البلاد فى ضرب مستمر حتى قررت روسيا وتركيا فى اجتماع لهم يوم ٨من الشهر الحالي إطلاق مبادرة وقف إطلاق النار فى ليبيا ولقد سافر اليوم رئيس مجلس النواب المعترف بها من قبل المشير إلى روسيا لبحث تفاصيل الهدنة وقرار حفتر بالفعل اليوم بدا الهدنة الليبية

ولقد اعتبرت ليبيا هذه الوقفة نقطة انطلاق جديدة وانظار للسراج حتى يتراجع عن الاستناد ودعوة روسيا وتركيا للتدخل فى البلاد

قرار الهدنة داخل ليبيا

وتعتبر مبادرة الهدنة بداية السعي لاستقرار ليبيا سواء من روسيا التي دعت لهذه الهدنة او من المجلس العربي الذي سيعقد يناقش تداعيات إطلاق النار والسعي لوقف إطلاق النار نهائيا فى ليبيا سعيا لأمن المدنيين

وجدير بذكر ان الاحتدامات فى ليبيا زادت بعد قرار لإرسال تركيا قوات الى ليبيا مما زاد التوتر فيها وزادت الضربات على الميليشيات الإرهابية الموالية لسراج وعلى الأتراك الذين نزلوا على أرض ليبيا مما تسبب فى إصابة كثيرين ومات منهم الكثير

وترحب الدول العربية بقرار الهدنة الذي أعلنه المشير حفتر اليوم ولكنه نحى الميناء البحري والجوي من هذه الهدنة معلنا ضربه لأى طائرة او سفينة تحاول العبور الى أرض الوطن مستغلة الهدنة المقامة

 

 

 

اترك تعليقاً