رياضة

اللجنتين الاولمبية الوطنية على وفاق لاولمبياد طوكيو

اللجنتين الاولمبية الوطنية على وفاق لاولمبياد طوكيو

تعتبر اولمبياد طوكيو حلم جميع لاعبين العالم لكونها منافسه تكون كل أربع سنوات يحاول دول العالم اقتناص أكبر عدد من الميداليات  فيها سواء في الألعاب الفردية او الجماعية فهي بمثابة احتفالية عالمية تتجمع فيها كل لاعبين العالم من مختلف الجنسيات والالعاب واللغات على ارض واحده للمشاركة فى هذا الاحتفال لذلك تسعى جميع الفرق للوصول لها واقتناص أي ميداليات منها

تعاون اللجنة الوطنية والهيئة العامة الإماراتية لاولمبياد طوكيو

ولقد خرجت شائعات تشير أن اللجنة الأولمبية الوطنية و الهيئة العامة للرياضة فى الإمارات على تنافس وعدم وفاق فيما بينهم وانهم لم يتعاونوا لتحقيق رغبتهم فى مشاركة الفرق في الالعاب الاولمبية طوكيو٢٠٢٠ ولكن رئيس الهيئة اعلن ان لا صحة لهذه الشائعة وانهم متعاونين للارتقاء بالبلاد ورفع رايتها خفاقة فى الأولمبياد

وإن إذا طرأ بعض الخلافات البسيطة ستكون فى إطار المصلحة العامة للبلاد لا التنافس غير الشريف الذي يضر بالبلاد و مصالحها

ولقد سعت الإمارات لتحقيق التوازن والارتقاء بفراقها المختلفين فى جميع المناحي الرياضية سواء الفردية و الجماعية للمشاركة فى الأولمبياد

استعدادات الامارات للاولمبياد

يرى رئيس الاتحاد أن استعدادات البلاد كبيره جدا وانها تتنافس في كثير من الالعاب و تسعى بالمشاركين لاقتناص أكبر عدد من الميداليات على الصعيدين الفردي و الجماعي

ويذكر رئيس الاتحاد أن الإمارات تشارك ب٩العاب مباشرة فى الاولمبيات منها والجودو ورفع الأثقال و رمى الجلة وغيرها

ويوجد العاب مشاركتها بدعوة كالسباحة و الفروسية  والرماية وهو نظام جديد يعطى حق للاعبين الحاصلين على تأهيلات دولية أن يشارك في الاولمبيات دون خوض المنافسات المؤهلة لذلك وتعتبر الإمارات من الدول التي اقتنصت هذه الدعوات

والجدير بذكر وجود تأهيلات للدول المشاركة فى اولمبياد طوكيو فى ابوظبى ودبى حتى تتأهل الفرق الى الاولمبياد عن طريق التصفيات النهائية لهذه المسابقات

 

السابق
القمة في الإمارات المتحدة
التالي
الطلاب السعوديون خارج الولايات المتحدة

اترك تعليقاً